ألمانيا : محكمة ترفض منح سوري هارب من التجنيد في جيش النظام اللجوء الكامل

 

 

قضت المحكمة الإدارية العليا بولاية ساكسونيا السفلى يوم الثلاثاء، بأن الرجال الذين يفرون من الخدمة الإجبارية في بلادهم لا يجب أن يتم الاعتراف بطريقة تلقائية بهم كلاجئين.

وأصدرت الغرفة الثانية في المحكمة في لونيبورغ هذا الحكم بموجب استئناف تقدمت به المصلحة الاتحادية للهجرة واللجوء ضد حكم المحكمة الإدارية الأدنى في أولدنبورغ، والتي كانت قد قضت بأن تمنح مصلحة الهجرة واللجوء حق اللجوء الكامل لطالب لجوء سوري.

وكان طالب اللجوء السوري الشاب، الذي برر لجوءه بخوفه من الاستدعاء للخدمة العسكرية، قد تقدم بدعوى ضد مصلحة الهجرة واللجوء، بعد أن منحته فقط الحماية الثانوية المؤقتة، والتي لن يتمكن بموجبها من إحضار عائلته إلى ألمانيا فيما يسمى بلم الشمل العائلي.

وقال رئيس المحكمة القاضي فولفغانغ بريمر، بأن مغادرة سوريا بطريقة غير شرعية، وتقديم طلب لجوء والإقامة لفترة طويلة في بلد أوروبي غربي لوحده غير كاف للاعتراف بالحماية الكاملة. وأضاف أنه لا توجد مخاوف من تعرض صاحب الدعوى لاضطهاد سياسي في حالة عودته المفترضة. (Deutsche Welle)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. يعني شو بده بالضبط .. الشباب بسوريا من سن ال 18 لسن 42 في احتمال ينسحبوا على الخدمة العسكرية او الاحتياط..
    بده من المانيا تستقبله اله و لعائلته كمان ..يعني الموضوع بده شوية منطق.. بصيروا السوريين اكتر من المان بعدين..
    طالما شغلته بس عسكرية نصف الشباب هربان بوكرا بيطلع عفو عام وخلصنا ..
    بذكر مرة رفيقي وقع على ظهره واذى حاله وتوجع كتير قام المشرف قرر يريحوا كم يوم تعاطفا معه .. ثاني يوم نصف الشباب تمارضوا فاضطر المشرف انه ينزل الكل على الشغل وهيك راح الصالح مع الطالح,,وهيك شعبنا بده يركب الموجة ويستغل الفرصة أنا وبعدي الطوفان .. بظن انه بعد كم سنة الكل رح يتقلع تقليع من اوروبا وغدا لناظره قريبوووو

إغلاق