قيادي منشق من الجيش الحر و منضم لـ ” قسد ” ينشق من الأخيرة و يعود للحر .. و فصيل يرفض و يهدر دمه

أهدر مجلس مدينة منغ العسكري في ريف حلب الشمالي دم القائد العسكري في “جيش الثوار” ويسي حجازي (أبو عدي منغ) بعد إعلانه انشقاقه عن قوات سوريا الديمقراطية وانضمامه لـلجيش السوري الحر في منطقة جرابلس في ريف حلب الشرقي .

وقال مجلس منغ العسكري في بيان، إن “المجلس لا يعترف بانشقاق الخائن أبو عدي منغ ويهدر دمه أينما وجد “.

وحذر المجلس أي جهة من محاولة التستر عليه أو إيوائه، معتبرًا إياها هدفًا مشروعًا للمجلس الثوري.

وكان أبو عدي أعلن في تسجيل مصور انشقاقه عن “جيش الثوار” التابع لقوات سورية الديمقراطية (قسد) وانضمامه إلى لواء السلطان مراد العامل في ريف حلب الشمالي والشرقي .

وعزا أبو عدي منغ انشقاقه إلى “التآمر بين قيادات ميليشيات سورية الديمقراطية مع النظام السوري وإيران على الثورة السورية وقيام العنصر الأجنبي الكردي القادم من جبال قنديل بالتحكم بالعناصر العرب وأبناء المنطقة بالإضافة لعمليات التهجير القسري للعرب من مناطقهم “.

وأضاف منغ في التسجيل الصوتي أن “التعاون العسكري والاستخباراتي الواضح بين الإدارة الذاتية بعفرين مع الحرس الثوري الإيراني الموجود بنبل والزهراء دفعه أيضًا للانشقاق مع ولديه حجازي وأبو صالح “.

ويعتبر ابو عدي منغ من أبرز القياديين في “جيش الثوار” ويتهمه ناشطون بالمشاركة مع القوات الكردية في السيطرة على مسقط رأسه بلدة منغ والقرى المحيطة بها بالتنسيق مع الطيران الروسي.

وكان أبو عدي منضماً للجبهة الشامية، قبل أن ينشق ويلتحق بجيش الثوار ووحدات الحماية الكردية.

وأصدر جيش الثوار بياناً أكدوا فيه أن أبو عدي منغ “مفصول عن جيش الثوار بتاريخ 19/5/2016، لأسباب مسيئة للجيش (مكالمة جنسية وفعل منافي للحشمة وتعاطي مخدرات)”.

وتتهم فصائل المعارضة “جيش الثوار” وحلفاءه وحدات حماية الشعب الكردي بتلقي دعمٍ عسكري ولوجستي من روسيا والنظام السوري على حد سواء، بغية طرد فصائل الجيش الحر من المناطق الحدودية مع تركيا وضمها للإدارة الذاتية الكردية. (DPA-AKSALSER)

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫4 تعليقات

  1. هذا مرتزق خاين يعمل للذي يدفع له اكثر يجب الحذر من هذه الأشكال . لانه يشكل ضرر كارثي للثوار؟؟؟؟

  2. اتركو العالم تجرب معنا الحرية اذا هلئ هيك كيف بكرى بس صار انتخابات للبلد بشار كان اغلب الشعب ما يصوت بس اما هون في عندك تكفير و هدر دم و لحقك يا معلم اذا فكرت تنتخب حدا غيرهم اهلين و سهلين حرية