أمريكا تؤكد عبور ميليشيات بشار الأسد للجانب الشرقي من الفرات و تؤكد التزامها بـ ” خط فض الاشتباك “

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الأربعاء، عبور قوات النظام السوري إلى الجانب الشرقي من نهر الفرات في محافظة دير الزور.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، أدريان رانكين غالواي، إن النظام السوري وروسيا التي تقدم له الدعم الجوي، عبرا إلى شرقي نهر الفرات في دير الزور.

وأشار إلى مواصلة “قوات سوريا الديمقراطية” (وحدات الحماية الكردية) تقدمها في محافظة دير الزور.

وأضاف غالواي لدى رده على سؤال حول الجهة التي ستسيطر على المنطقة التي تربط دير الزور بالعراق “ليس مناسبا الحديث عن شائعات حول العمليات العسكرية في المستقبل”.

ولفت إلى تقديم روسيا الدعم الجوي لقوات تابعة للنظام السوري بالقرب من دير الزور.

وأشار إلى التزام قوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) الإرهابي، باتفاق “خط فض اشتباك” مع الجانب الروسي.

واتفقت قوات التحالف الدولي وروسيا، مؤخرا على إنشاء “خط فض اشتباك” يمتد من محافظة الرقة الشمالية على طول نهر الفرات، باتجاه محافظة دير الزور المحاذية، لضمان عدم حصول أي مواجهات بين الطرفين اللذين يتقدمان على حساب التنظيم. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. يلي وضعوا لايك مبسوطين على احتلال سوريا ولك سوريا راحت وانتوا مبسوطين

إغلاق