إعادة توطين عائلة سورية ” كبيرة ” في إستونيا

وصلت عائلة سورية من تركيا إلى إستونيا، عبر برنامج الأمم المتحدة لتوزيع اللاجئين السوريين.

وقالت هيئة الإذاعة الإستونية، الثلاثاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن العائلة السورية مؤلفة من عشرة أشخاص، أب وأم وسبعة أولاد، وعمتهم، وصلوا في الرابع والعشرين من الشهر الحالي، من تركيا إلى إستونيا، بحسب ناطقين عن وزارة الشؤون الاجتماعية.

الوالدان حصلا على التعليم الأساسي، ولديهما خبرة عمل في قطاعات متعددة، وتم إيواء العائلة في مركز إقامة مؤقت، في قرية فاجيفا، شرقي البلاد، إلى أن يتم تجهيز سكن دائم لهم.

وكانت عائلة قد وصلت من قبل، في النصف الأول من تموز الماضي، عبر خطة توزيع اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، إضافة لعائلة أخرى في شهر حزيران.

وإلى الآن وصل في المجمل 171 شخصاً إلى إستونيا عبر تلك الخطة، من بينهم 30 من تركيا.

ويملك جميع اللاجئين الذين وصلوا إلى إستونيا، الحق في التجول في منطقة الشنغن لفترة لا تزيد عن 90 يوماً، من أصل كل 6 أشهر.

وإذا تم تجاوز هذه المدة، فلن يتم دعمهم مالياً من قبل الحكومة الإستونية، ولن يكونوا قادرين على العمل أو الحصول على المساعدات في الاتحاد الأوروبي.

وقد تجاوز في النصف الثاني من الشهر الحالي 79 شخصاً من 17 عائلة، المدة القصوى المسموح بها للبقاء خارج إستونيا، ويوجد عائلة إضافية خارج إستونيا، لكن غيابها لم يتجاوز مدة التسعين يوماً بعد.

وتعهدت إستونيا بقبول 550 طالب لجوء من إيطاليا واليونان وتركيا خلال مدة سنتين، عبر خطة الأمم المتحدة، لإعادة توطين اللاجئين.

المصدر : ERR

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

رأيان على “إعادة توطين عائلة سورية ” كبيرة ” في إستونيا”

  1. يا عين شو ها الجخ
    على هذا اللاجئ التوجه للعمل فورا باكبر سوق للسيارات المستعملة في شرق اوروبا
    ومنها الى طاجيكستان وزملائها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.