بعد الفضيحة المدوية .. زوجة ” المخرج الممثل ” تصر و تؤكد : زوجي تعرض لمحاولة اغتيال و ما يزال !

أصرت زوجة “المخرج الممثل”، السوري محمد بايزيد، على تأكيد مزاعم زوجها بتعرضه لمحاولة اغتيال، رغم المقاطع المصورة التي فضحت فبركته للحادثة.

وزعمت “سماح صافي بايزيد” التي تعرف عن نفسها بأنها مخرجة وكاتبة سيناريو، في تصريحات لصحيفة “غارديان” البريطانية، الجمعة، أن زوجها يتعرض لمحاولة اغتيال مستمرة، وأنه وهي يتعرضان لـ “حملة تنمر” عبر الانترنت.

وقالت للصحيفة، بحسب ما ترجم عكس السير: “زوجي لم يواجه محاولة اغتيال فعلية فقط، ولكنه يواجه عملية اغتيال مستمرة لشخصيته منذ اليوم التالي للحادثة، وحتى الآن”.

وأضافت: “الشخص الذي سرب المقاطع المصورة اقترح فكرة فيلم عن محاولة قتل، ثم حاول لاحقاً ابتزازنا”.

وذكرت الصحيفة أن الكشف عن حقيقة بايزيد، أثار غضب الناشطين المعارضين عبر مواقع التواصل، ونقلت عن الصحافي السوري ياسين سويحة قوله: “العواقب الوخيمة لما فعله هذان الكاذبان المحتالان، هي فتح الأبواب أمام التشكيك بكل شيء”.

ونقلت الصحيفة عن ناشط آخر قوله: “هذه القصص تضر بمصداقيتنا وتتسبب بهزيمة معنوية لكل من يؤمن بالثورة”، في إشارة منهم لضرب مصداقية الرواية الثورية عن انتهاكات نظام الأسد عموماً، وما يحصل في سجونه خصوصاً، سيما وأن بايزيد كان يعزف على ذلك الوتر في فيلمه المنتظر الذي رغب بجمع تمويل له بتلك الطريقة الاحتيالية.

وكانت صحيفة “العربي الجديد” نشرت، يوم الخميس (2/11)، التفاصيل الكاملة لكيفية إعداد بايزيد لعملية الاغتيال التي يفترض أنه تعرض لها في الحادي عشر من تشرين الأول الماضي.

ونشرت الصحيفة مقاطع مصورة تظهر قيام بايزيد بالتخطيط المستفيض للعملية بهدف لفت الانتباه له ولفيلمه ومحاولة الحصول على تمويل له.

أما مزود الصحيفة بالتفاصيل والمقاطع المصورة، فهو منتج إعلامي حر يدعى “محمد الهندي”، كان بايزيد حاول الاستعانة به لتنفيذ مخططه.

ورغم ما أوردت الصحيفة، إلى جانب كل الجدل والتناقض الذي رافق تصريحات بايزيد والمتورطين معه (بقصد أو بغير قصد)، إلا أن “المخرج الممثل” لم يستسلم، بل استمر بالتأكيد على روايته ونفي كل ما ورد، واعتباره جزء من الحملة التي تستهدفه، والمستفيد الوحيد من ذلك هو النظام، على حد تعبيره.

وقام بايزيد وزوجته لاحقاً بإغلاق صفحتيهما على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر)، فيما نشر الهندي تدوينة تحدث فيها عن تفاصيل خطة بايزيد وكيفية تسجيله للمقاطع المصورة التي أدانته.

مواضيع متعلقة

صحيفة تكشف تفاصيل فبركة ” المخرج الممثل ” محمد بايزيد لمحاولة اغتياله المزعومة في تركيا ( فيديو )

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫9 تعليقات

  1. مو كتير مهم تعرض للاغتيال او ما تعرض .. المهم انو هو كتير جردون ياجماعة .. كتير كتير . .بكل شي عملو بحياتو جردون وكلشي عملو جردوني ومرتو كمان جردونة .. يعني هدول ما بيكفو ؟؟

  2. كذاب أشر . . ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين . . مفكر حاله ذكي ؟ وقال شو مرته اللي عم تشهد له

  3. شي غريب ان الدم السوري يستعمل ايضا لصناعه امجاد سينمائيه
    بناء الثقه ياخذ اعوام , وهدمها ياخذ لحظات
    الموسف اننا مصرين ان نبرهن كم وصل الشعب باغلب اطيافه الى درك عميق من الانحلال جملة وتفصيلا
    القرف انو بعد كل البراهين…. الحرم المصون تخرج لتكرر كالببغاء وتبرر الخدعه بمحاوله جديده تقول ان هذا الفيديو هو فكره لفلم كان تحت الطرح وانه تم استعماله للابتزاز…
    الان فقط هي برهنت بالدليل القاطع ان المقطع للمدعي انه ضحيه وان هذا صوته….يعني ثبتت الجرم ع المجرم.
    كان من الاحرى ان تاكل خرا وتسكت او ان يكون رجال ويخرج ليعتذر عن ذله ستكلفه سمعته مدا حياتو.
    والفلم يلي بدو يخرجو او غيره سقط قبا ان يولد. وع فكره هو ماخوذ من روايه اردنيه ….للكاتب ايمن… والاردنيه بيعرفوه.
    بقا مالي فهمان شو ها التجاره القائمه ع باطل
    خسئت وخسئ كل وصولي
    دم الشهداء اطهر من ان تنجسه محابر الاقزام والوصوليين.
    الله غالب

  4. كل شخص مستفيد من الثورة السورية بكسب مادي او معنوي حسابه عسير بين يدي الله لأنه شريك القتلة الذين ذبحوا السوريين بالطائرات و الصواريخ
    و انتي يا عديمة الحياء و زوجك عديم الأخلاق الله فضحكون بالدنيا لأنو كتير ناس كانو مغشوشين بهالكذاب
    و انتي الظاهر ما بتختلفي عنو
    يمكن ابشع منو
    تف……..

  5. سماح صافي بايزيد رمز الكذب و النفاق و التدليس وكل السوريين بيعرفوا كذبها واحتيالها

  6. للأسف الحصول على الشهرة والمال فقط …. كنت من معجبينكم بالسابق ولاحظت ان في شيء خطا بشخصياتكم لكن ماقدرت حدده وقتها …. لمست فيك الغرور وانت كل مرة تكتبي لا اريد ان اكون ام … هالشي بيرجعلك ليش تشاركينا فيه …تصيري او لا نحن ما النا علاقه … لكن لاحظت استفزازك للجمهور الي بيختلف معك بالراي …. ومحاولات إثباتك انك لمراة بتحبي الخير وبتحبي تتصوري …للاسف سماح صدمتينا وانكشفت نواياكم وانخدعت فيكم …. الله المستعان ….