مسؤول نظامي يكشف يكشف عن المبلغ الذي ينفقه السوريون يومياً لـ ” شراء الحظ “

قال مدير عام المؤسسة العامة للمعارض (سلطات النظام)، فارس كرتلي، إن مبيعات اليانصيب خلال عشرة أشهر زادت عن 2.7 مليار ليرة من خلال بيع 4.8 ملايين بطاقة في حين بلغت قيمة الجوائز ملياراً و456 مليوناً و165 ألف ليرة.

ونقلت صحيفة “الوطن” الناطقة باسم النظام، عن كرتلي قوله، السبت، إنه “على صعيد اليانصيب الفوري (امسح واربح) فقد وصل عدد البطاقات المباعة 1 مليون و250 ألف بطاقة وقيمة مبيعاتها 250 مليون ليرة وقيمة الجوائز 50 مليون ليرة والجائزة الكبرى 3 ملايين ليرة”.

وفي اليانصيب الإلكتروني التي وصفها كرتلي بالتجربة الجديدة جرى سحب 99 ألفاً و989 بطاقة على الإصدار الأول (حظك على موبايلك) قيمتها نحو 10 ملايين ليرة وبلغ مجموع قيمة الجوائز 5 ملايين ليرة وقيمة الجائزة الكبرى مليون ليرة.

وذكر أن السوريين “دفعوا على شراء الحظ في عشرة أشهر نحو 2.96 مليار ليرة، بواقع 296 مليون ليرة شهرياً، أي نحو 9.9 ملايين ليرة يومياً”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.