هولندا : تراجع أعداد الحاصلين على ” المعونة الاجتماعية ” في 2017 .. و هذه هي الأرقام المتعلقة بالسوريين

سجل مكتب الإحصاء المركزي الهولندي، انخفاضاً في نمو أعداد المستفيدين من معونة الرعاية الاجتماعية، في عموم السنة الماضية.

وقال المكتب، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن أرقام مكتب الإحصاء المركزي، أظهرت تناقص هذا المعدل، منذ ذروة البطالة في بداية عام 2014، وحتى اليوم بنسبة 40%.

وارتفع عدد المستفيدين من رواتب الرعاية، منذ أيلول من عام 2016، وحتى أيلول من عام 2017، للأشخاص الذين لم يصلوا لسن التقاعد، بـ 6 آلاف شخص، ليصل العدد الكلي إلى 465 ألفاً.

أما بالنسبة للأشخاص من سن 27 عاماً، إلى 45 عاماً، فقد كان عدد أقل من الناس يعتمدون على معونة الرعاية الاجتماعية، في الربع الثالث من عام 2017، وكان المكتب قد سجل في نهاية أيلول انخفاضاً بأربعة آلاف، بالمقارنة مع السنة الماضية.

وقد ازداد عدد المستفيدين من معونة الرعاية الاجتماعية تحت سن 27، وفوق سن 45، وكان لتدفق اللاجئين تأثير على زيادة المستفيدين من معونة الرعاية بحسب المكتب، ففي حال حصول شخص على تصريح الإقامة، يحق له طلب معونة الرعاية الاجتماعية.

وفي الفترة من كانون الثاني 2017، إلى نهاية شهر حزيران، تدفق حوالي 8 آلاف سوري، ليحصلوا على معونة الرعاية الاجتماعية، بينما استغنى ألفا سوري عنها.

وحتى نهاية حزيران، كان هناك 38 ألف سوري تقريباً، يحصلون على معونة الرعاية الاجتماعية، بحسب المكتب المركزي.

وبالنسبة للأشخاص المولودين في هولندا، أو في دول أخرى، فإن أعداد الأشخاص الذين يحصلون على معونة الرعاية، أو يغادروه قربية من بعضها.

ففي النصف الأول من 2017، حصل حوالي 34 ألف شخص مولود في هولندا على معونة الرعاية الاجتماعية، بينما استغنى عنها حوالي 35 ألفاً.

وبالنسبة للجنسيات الأخرى، فقد حصل 21 ألف شخص عليها، واستغنى عنها 20 ألفاً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها