المعارضة تنفي الضغط عليها لإشراك ” حزب الاتحاد الديمقراطي ” الكردي في جنيف

نفت المعارضة السورية تعرضها لضغوط من أجل إشراك حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي بمفاوضات جنيف.

وقال الناطق الرسمي باسم الهيئة العليا للمفاوضات، يحيى العريضي، بحسب ما نقلت صحيفة “الحياة”، الأحد، أنه لا صحة لما يشاع حول ذلك.

وكانت عدة مصادر قد تحدثت -بحسب الصحيفة- عن ضغوط أمريكية أوروبية على وفد المعارضة لتجميد مطلب رحيل بشار الأسد خلال المرحلة الانتقالية، والقبول بمشاركة الأكراد بمحادثات جنيف.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

رأي واحد على “المعارضة تنفي الضغط عليها لإشراك ” حزب الاتحاد الديمقراطي ” الكردي في جنيف”

  1. لا اعتقد امريكا تهتم بهذه المؤتمرات و نتئجها فهيا تدعم قسد باحدث الاسلحة و اصبحت سوريا المفيدة من حصتها الفرات و سدودها البترول و الزراعة. و هذه المعارضة همها الكرسي مع الاسف فهي خاضعة لتركيا بالكامل و تركيا همها القضاء على الكرد و ليس مساعدة السوريين فقد نهب كل معامل سوريا و حصل على يد عاملة رخيصة و يستغلها ابشع استغلال و يحصل على المليارات من اوربا باسم مساعدة السوريين فبدل ان تقرب بين السوريين فهي تضربهم ببعضهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.