وفد نسائي نظامي يزور إيران و يلتقي ابنة الخميني و يتحدث معها عن ” نشر ثقافة حب الآخر و التعايش معه “

قالت صحيفة “تشرين” النظامية، إن وفداً نسائياً “من مختلف الجامعات السورية ، زار يوم الثلاثاء، مجلس الشورى الإسلامي الإيراني حيث التقى رئيسة اللجنة النسائية في المجلس.

وتم خلال اللقاء “تبادل وجهات النظر حول الحضور النسائي في المجتمعين الإيراني والسوري ودور المرأة إلى جانب الرجل في التربية والتوعية المجتمعية خلال وبعد الحروب لتجنب الآثار السلبية الناجمة عنها”.

وأضافت الصحيفة: “التقى الوفد النسائي السيدة زهراء مصطفوي ابنة مؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الإمام الراحل الخميني، وتم الحديث عن آثار الحرب على الأجيال وكيفية تفادي الأضرار التي تلحق بفئات المجتمع من خلال الأساليب العلمية والتوعوية والثقافية والاجتماعية ونشر ثقافة حب الآخر والتعايش معه”.

وقام الوفد النسائي بزيارة مركز التعبئة النسائية في طهران، حيث “تم تبادل الآراء مع القائمين على المركز حول تعزيز دور المرأة في المجتمع وخاصة أثناء الحرب وبعدها، كما تم التأكيد على التعاون المستمر في إطار المؤسسات والمنظمات الدولية والعلمية والثقافية والمؤسسات المحلية بغية زيادة وتعزيز إسهام المرأة إلى جانب الرجل في إعادة ما دمرته الحرب التي شنت على سورية وخاصة على الصعيد الاجتماعي والتربوي والتعليمي”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. لاتنسوا موضوع قيامة الرجل .. وموضوع اضربوهن .. وموضوع حفظت فرجها .. وموضوع ملك اليمين .. واحكام الحيض والنفاس .. الخ .. مافي شي اهم من هيك شغلات .. كلشي تاني فاضي وما بياخدكون عالجنة ..