ألمانيا : لا تقدم في المفاوضات بين الاتحاد المسيحي و الحزب الاشتراكي بشأن قضية ” لم الشمل “

ذكرت مصادر حزبية، الاثنين، أن مفاوضات قيادات التحالف المسيحي بقيادة المستشارة أنغيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي لم تحرز تقدما على وجه الخصوص في قضية استقدام عائلات اللاجئين الحاصلين على وضع حماية مؤقت في ألمانيا.

وأضافت المصادر أن مجموعة العمل المختصة بقضية الهجرة تم تكليفها بإعداد نماذج لحل القضية الخلافية على مدار اليوم.

وذكرت المصادر أن جلسة المفاوضات الخامسة عشر للقيادات في الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري والحزب الاشتراكي الديمقراطي انتهت في حوالي الساعة الثانية من صباح اليوم.

ويسعى الحزب الاشتراكي الديمقراطي خلال المفاوضات إلى وضع قواعد موسعة للحالات الخاصة التي تستوجب استقدام أسر اللاجئين الحاصلين على وضع حماية مؤقت. كما يسعى الحزب عقب مؤتمره العام الذي انعقد في بون قبل حوالي أسبوع إلى تعديل بعض النتائج التي تم التوصل إليها في المباحثات الاستطلاعية مع التحالف المسيحي بشأن قضايا أخرى، مثل التأمين الصحي والوظائف المؤقتة.

ويواصل التحالف المسيحي والحزب الاشتراكي الديمقراطي اليوم مفاوضاتهم لتشكيل الائتلاف الحاكم، حيث تعقد مجموعات العمل المختصة بقضايا الصحة اجتماعها لأول مرة اليوم، كما تواصل مجموعات العمل المختصة بقضايا الضرائب والميزانية والمالية والعمل والشؤون الاجتماعية اجتماعاتها.

ومن المقرر أن تختتم مجموعات العمل مفاوضاتها يوم الجمعة المقبل وأن تصادق مجالس قيادات الأحزاب على النتائج التي توصلت إليها مجموعات العمل خلال اليومين اللاحقين (3 و4 شباط / فبراير المقبل).

وإذا لم تكف هذه الفترة الزمنية القصيرة لاتخاذ القرار فإنه من المخطط مدها ليومين آخرين. (DPA – DW)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. الجميع ينتظر لم الشمل والله تعبنا ونحنو بعيدين عن أهلنا صار تقريبا سنتان ونصف اكيد قلبكم الطيب الرحيم
    سيكون معنا وتفتحو لم الشمل