الأولى في عدد المقيمين فيها .. سلطات اسطنبول تعلن التوقف عن منح ” كمليك ” للسوريين

أعلنت المديرية العامة للهجرة في مدينة اسطنبول عن إيقاف قبول تسجيل طلبات المزيد من اللاجئين السوريين للحصول على بطاقة الحماية المؤقتة (الكيمليك)، لمدة مؤقتة دون تحديدها.

وقالت وسائل إعلام تركية، الأربعاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إن إيقاف منح الكيمليك جاء في سبيل تحقيق التوازن بين المدن التركية، وذلك بعد أن احتلت اسطنبول المرتبة الأولى بعدد اللاجئين السوريين الحاصلين على بطاقة الحماية المؤقتة بـ 540.579 لاجئ، تلتها شانلي أورفا بـ 466.565، وهاتاي بـ 457.670، وفقاً لآخر إحصائية لمديرية الهجرة العامة، بتاريخ 25/1/2018.

وبحسب “مراد أردوغان” مدير مركز الهجرة والبحوث السياسية في جامعة هاجيتيبيه في مدينة أنقرة، فإن الاحصائيات أشارت إلى وجود 4 مدن حدودية فقط في قائمة أكثر 10 مدن استضافة للسوريين في تركيا، وجاء هذا القرار لمنع تعبئة المدن بشكل عشوائي، وتحديداً بعد صدور قرار يشترط على اللاجئين السوريين استخراج “إذن سفر” في حال رغبوا بالخروج من المدينة التي حصلوا على الكيمليك منها، حيث سيتم توزيع الطلبات الجديدة على المدن الصغيرة.

متابعات

تركيا : الإدارة العامة للهجرة تنفي خبر إيقاف منح الـ ” كيمليك ” للسوريين في إسطنبول

 

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.