باحثون يتوصلون لإمكانية استخدام مخلفات الغابات وقوداً للطائرات بالسويد

توصل باحثون سويديون إلى إمكانية تموين الطائرات بوقود يستخرج من مخلفات الغابات في #السويد بدلاً من الوقود الأحفوري المستخدم حالياً والمسبب لتلوث البيئة.

ويقول الباحثون في جامعة “لوليا” السويدية للتكنولوجيا، إن الوقود الحيوي المصنوع من مخلفات الغابات يمكن أن يحل محل وقود الطيران الأحفوري في الرحلات الجوية، مؤكدين أنهم يتطلعون لتحويل هذه التكنولوجيا إلى واقع في أقرب فرصة.

وذكرت شبكة “ذا لوكال” الإخبارية أنه تم التوصل إلى هذا الإنجاز خلال دراسة أجراها الباحثون بالجامعة من خلال تحويل الكتلة الحيوية إلى غاز مقترنة بعملية إسالة، ما يسهل من إنتاج وقود حيوي من المواد الخام في الغابات بصورة مستدامة وبتكلفة معقولة.

وأكد الباحثون أنه باستخدام هذه التقنية يمكن للسويد أن تكتفى ذاتيا بإنتاج الوقود الحيوي للرحلات المحلية، كما يمكن استخدام هذا الوقود في الرحلات الدولية، على أن تتمثل المرحلة التالية من المشروع في تأكيد جدواه الاقتصادية بإنتاج الوقود بكميات كافية لتنفيذ الرحلات المحلية التجارية.

ويستخرج الوقود الأحفوري من الفحم والنفط والغاز الطبيعي من باطن الأرض ويحترق في الهواء مع الأكسجين، ولكن آثاره ضارة على الإنسان والبيئة وزيادة حرارة كوكب الأرض.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها