بعد رفع حالة التأهب .. إسرائيل تعلن عودة الحياة إلى طبيعتها في الجولان المحتل

قررت إسرائيل، صباح الأربعاء، إعادة الحياة إلى طبيعتها في منطقة الجولان السورية المحتلة بعد رفع حالة التأهب فيها الثلاثاء.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان: “في ختام تقدير الموقف في القيادة الشمالية العسكرية، تقرر العودة إلى الوضع الاعتيادي في البلدات في هضبة الجولان، خاصة فيما يتعلق بالدوام الدراسي وأعمال المزارعين”.

وأضاف أن “الرحلات والجولات ستسير كالمعتاد بتنسيق مع الجيش”، لكنه أفاد بأنه سيتم إغلاق عدة مواقع سياحية بشكل محدد. فيما شدد الجيش على ضرورة “مواصلة الانصياع إلى تعليمات قيادة الجبهة الداخلية”.

ومساء الثلاثاء، نشر الجيش منظومة القبة الحديدية بالجولان (السورية المحتلة عام 1967)، ودعا الإسرائيليين فيها إلى إعادة فتح الملاجيء.

فيما قالت وسائل إعلام محلية إنه استدعى “بشكل محدود” عدداً من جنود الاحتياط.

ولم يشمل تصريح الجيش الإسرائيلي الأربعاء أي إشارة إلى تغيير على إعلانه الثلاثاء، استكمال نشر المنظومات الدفاعية.

وتشير تقديرات إسرائيلية، إلى إحتمال قيام إيران بتنفيذ هجوم على إسرائيل من الأراضي السورية، رداً على قصف تل أبيب قاعدة “تيفور” الجوية السورية في أبريل/ نيسان الماضي، ما أدى إلى مقتل عدد من الضباط الإيرانيين. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. طبعا رح ترجع الحياة لطبيعتها بالجولان “المحتل” لانو طه ما ساوها ،النظام السوري اجبن من ان يرد على اسرائيل ،فقط يعرف كيف يقوم بتفجيرات مسرحية داخل العاصمة دمشق و يعدم المواطنين السوريين ميدانيا بدون وجه حق تفوووووووو على هيك نظام زبالة…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.