سانا : ” صيدلاني سوري يرفع العلم الوطني على قمة جبل إسباني للتأكيد على جدارة السوريين ” !

قالت وكالة أنباء النظام “سانا”، إن صيدلانياً سورياً “رفع العلم الوطني على قمة بويكمال إحدى أعلى القمم ضمن منطقة نوريا أقصى شمال إسبانيا بارتفاع 2903 أمتار”.

وقال فراس أبو سعدى للوكالة، إن دافعه لهذا العمل ينطلق من حبه لوطنه وتأكيده على جدارة الإنسان السوري ورغبته بالتعريف بسورية وحضارتها مبينا أن “الحرب الإرهابية الظالمة على سورية رفعت مستوى التحدي لدى السوريين لتقديم الصورة الصحيحة عن بلدهم الذي تعرض للكثير من الحروب عبر تاريخه العريق ونهض منها منتصراً”.

وأضاف أبو سعدى أنه خلال العام الحالي كان يتابع مواقع تسلق الجبال والطرق العلمية للتسلق ومخاطره مع ممارسة رياضة الجري وبعض تمارين التحمل واتفق مع فرانسيس والينا الاسبانيين وهما من محبي الطبيعة والسفر وتسلق الجبال على تسلق إحدى القمم العالية ورفع العلم السوري عليها.

وما يميز منطقة نوريا التي تقع أقصى شمال إسبانيا وجود مجموعة قمم تحيط بمنتجع جبلي في منتصفها كنيسة قديمة أسسها راهب يوناني قدم من دمشق عام 1070 ميلادي كما هو مكتوب بلوحة داخلها، بحسب الوكالة.

وذكر أبو سعدى أن رحلة تسلق القمة استغرقت 5 ساعات اجتاز خلالها طرقا وعرة وخطرة ومنحدرات صخرية مشيرا إلى أنه خلال أسفاره المتعددة خارج سورية وزيارته لنحو 20 بلدا يصطحب معه دائما بروشورات للتعريف بسورية وحضارتها العريقة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.