موسكو : الاتهامات الأمريكية الجديدة بالتدخل في الانتخابات “ مخزية ”

نفت وزارة الخارجية الروسية، الجمعة، وجود أدلة تثبت انتماء الـ12 شخصًا المتهمين باختراق أنظمة انتخابات الرئاسة الأمريكية، لوكالة الاستخبارات العسكرية الروسية (جي آر يو).

وأفاد بيان صادر عن الوزارة، أنّ “الاتهامات الأمريكية الجديدة ضد روسيا كوميدية ومخزية”، حسبما نقلت وكالة سبوتنيك الروسية (رسمية).

وأضاف البيان، “ليس هناك أدلة حول وجود صلة بين المتهمين الذين حددهم المحقق الخاص الأمريكي روبرت مولر، ووكالة الاستخبارات العسكرية الروسية”.

ووجه القضاء الأمريكي، الجمعة، اتهامات إلى 12 ضابطًا من الاستخبارات الروسية، باختراق أنظمة انتخابات الرئاسة الأمريكية في 2016.

ويجري المحقق مولر، منذ أكثر من عام تحقيقًا حول التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الأمريكية.

وفي السياق، اعتبر بيان الخارجية الروسية، “الاتهامات الأمريكية محاولة لتخريب الجو الإيجابي الذي يسبق القمة المرتقبة بين الرئيس فلاديمير بوتين، ونظيره الأمريكي دونالد ترامب”.

وتأتي تلك الاتهامات قبيل أيام من القمة التي من المنتظر أن تجمع ترامب، بنظيره الروسي فلاديمير بوتين، في هلسنكي بفنلندا.

وقال زعيم المعارضة الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر، الجمعة، إن ترامب إلغاء اجتماعه مع بوتين على خلفية توجيه لائحة الاتهام بحق العسكريين الروسيين.

والخميس الماضي، قال ترامب، إن لقاءه مع بوتين، سيتناول عدة قضايا، بينها التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية، وشبه جزيرة القرم، وسوريا.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.