ألمانيا : رغم إثباتهم أنهم ” حلبيون ” .. ترحيل عائلة سورية أرمنية لاجئة إلى أرمينيا !

سلطت صحيفة ألمانية، الضوء على عائلة أرمنية لاجئة، عادت أدراجها إلى مدينة حلب، عقب قيام السلطات الألمانية بترحيلها إلى أرمينيا، بعد اكتشاف أصولهم الأرمنية.

وقالت الصحافية الألمانية أميرة سيد أهل، في مقالها الذي نشرته صحيفة “هيسشه نيدرسيكسيشه ألغيماينه“، بحسب ما ترجم عكس السير، إنه في كل أسبوع، يصل إلى ساحة الكنيسة الحرة الإنجيلية في مدينة كاسل – فيست، حوالي 120 لاجئًا سوريًا وعراقيًا، كما يأتي اللاجئون من جميع أنحاء مدينة كاسل ومن منطقة شفالم – إيدر إلى الكنيسة، ودورات اللغة الألمانية المنظمة هناك.

وأضافت أن القس فرانك فورناسون، الذي يعتني بعائلات اللاجئين في مدينة كاسل، لم يستطع حماية عائلة سورية من الترحيل إلى أرمينيا، وأزعجه على وجه الخصوص، خلال الأسابيع القليلة الماضية، عدم قدرته على منع ترحيل عائلة سورية إلى أرمينيا، بعدما هربت من حلب، ووصلت إلى مدينة فولفهاجين الألمانية، وسط البلاد.

وذكرت الصحيفة أنه تم تحديد هوية الوالدين وابنتهما البالغة من العمر عامين، على أنهم ليسوا سوريين، بل مواطنون أرمن.

وأضافت أنه على الرغم من اسمهم الأرمني، وحصول مكتب الهجرة على تقرير يشهد بأن العائلة تتحدث اللهجة الحلبية، إلا أن كل ذلك لم يساعد العائلة في منع الترحيل.

وكانت العائلة الأرمنية، قد فرت كغيرها من بلادها عام 1915، حيث توجه مئات الآلاف من الأرمن إلى سوريا وفلسطين ولبنان ومصر، حيث وجدوا ملجأ ووطناً جديداً.

ورغم أن الزوجة كانت لديها شهادة طبية، ولم يُسمح لها بالسفر بسبب الحمل الخطير، فقد تم وضع الأسرة على طائرة مستأجرة وتم ترحيلها إلى أرمينيا.

ولأن العائلة المرحّلة لا تعرف أي شخص في أرمينيا، طلب القس فرانك من المعمدانيين المحليين في أرمينيا، رعاية العائلة، وقال: “لدينا تعاون جيد بشأن قضايا اللاجئين”.

وبعد ذلك، سافرت الأسرة المرحّلة من مدينة يريفان في أرمينيا، على متن الطائرة التالية إلى لبنان، ومن هناك سافرت إلى حلب، لأنها تفضل العيش في وطنها المدمر، بدلاً من البقاء في أرض أجنبية، دون أي آفاق مستقبلية.

وأشارت الصحيفة إلى أن القس فرانك، يرى أن عمليات الترحيل الحالية خطيرة، وأضاف: “أنا أعتبر هذه كارثة”، مشيراً إلى أن الدولة الدستورية تحتاج إلى وجود “الرحمة”.

وأضاف القس أنه يتفهم أنه يجب ترحيل الناس، لأنه “لا يمكننا نقل 13 مليون شخص إلى ألمانيا”، لكن الدولة تستطيع أن تفعل شيئًا لمواجهة ذلك، مضيفاً: “نحن بحاجة ماسة إلى شيء مثل بنية تحتية للعودة”.

وذكرت الصحيفة أن “الإبادة الجماعية للأرمن، كانت واحدة من أوائل الإبادة الجماعية المنهجية في القرن العشرين، وتشير التقديرات إلى أن المذابح وحمامات الدم، وقعت بشكل رئيسي في عامي 1915 و1916، حيث قتل ما بين 300 ألف وأكثر من 1.5 مليون شخص، في ذلك الوقت، هرب العديد من الأرمن إلى سوريا، وإلى لبنان، وإلى مصر وفلسطين، حيث وجدوا وطنا جديدًا”.

وأضافت أن الأرمن في سوريا هم مواطنون سوريون من أصل أرمني جزئياً أو كلياً، وفي المجمل، كان هناك ما يصل إلى 190 ألف أرمني يعيشون في سوريا، في بداية الحرب السورية، العديد منهم يعيش في حلب، ومعظمهم يتحدثون اليوم السريانية والعربية.

وختمت الصحيفة أنه منذ عام 2011 إلى عام 2017، سجلت أرمينيا وحدها 22500 لاجئاً سورياً أرمنياً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫19 تعليقات

  1. بحفض الصرماي
    مازال ماعندن مشكلة مع صاحب السلطة بسوريا اش اكل خ*اهن ؟
    بدن يروحوا عالمانيا منشان يقولوا للاجئين السوريين الحقيقيين ليش مارحتو عالسعودية او عافغانستان ؟ مو انتو بدكن جهاد وداعش والنصرة ؟ مو بدكن حكم الشريعة ؟
    بقا منيح ارتاحو اللاجئين بالمانيا من كام جلموق

      1. سؤالن حق ؟!!
        اول شغلة يا دب المانيا وغيرها عبيستقبلو لاجئين بسبب الحرب مو لان ايورن عليا بلبولة ( مو مطهرة )
        تاني شغلة يا كر افغانستان فيا حرب و السعودية بدا فيزا
        تالت شغلة يا بهيم هدول مافي داعي ينظروا علينا بالحضارة المسيحية الغربية لان دولتهن و اصولن معروفة ودولتهن من انشح دول العالم

    1. هههه أصلا أنا شخصيا لو قرأت الخبر بدون هالمعلومة كنت انتقدت قرار الترحيل، بس طالما أنهم رجعوا إلى حضن الوطن معليش إذا القرار مناسب جدا وأنا اسأل هم ليش لاجئين أصلا؟؟

    2. انا الحقيقة ما عم افهم ليش الاكراد و المسيحية و العلوية كلن بدهم يروحو عاوربا اذا ما حدا جاي يمهم
      و النظام ما عندو شعار غير حماية الاقليات.
      نقبوا راسنا بالاقليات وههن ورانا وين ما رحنا

  2. انا متأكد لو ما عندن جنسية أرمينيه ما كان رحلوهن لان كتير من الارمن عندهم جنسية ارمينية بالاضافة للسورية
    اما يلي ارمني سوري وما عندو جنسية ارمينية مارح يرحلو وانا متأكد من هالشي

  3. بستغرب من هل الالمان عم بيستقبلو ببلادهم ناس لو عاشو الف سنة ما رح يندمجوا بالمجتمع بسبب افكارهم المتطرفة و الاقصائية و بيرموا لبرا ناس بيشبهوهم بكتير اشياء
    غريبة بس بكل الاحوال اوروبا رح تدفع ثمن غالي لانها فتحت ابوابها لكل من هب ودب
    وطبعا المهاجريين بشتى اشكالهم وجنسياتهم رح يدفعوا ثمن غالي بسبب سلوكياتهم
    المسألة مسألة وقت لا غير

    1. بالله شو ؟ شو بيجمع بين الارمن الارثودوكس والالمان الكاثوليك؟ شايف محبة انت بين الغرب وروسيا مثلا؟
      الكاثوليك بحياتهم ما حبو الارثودوكس لانهم متعصبين والغرب بشكل عام علماني وما بدي متعصبين جداد
      اما المسلمين لا تقلي ما بيندمجو ليكو مندمجين ومأبدعين العرب بالدول الغربية روح شوف فرنسا وامريكا من اغنى الجاليات بامريكا هيي العربية
      صاحب شركة سواتش السويسرية روح شوف من وين
      والارمن والسريان دخلهم بامريكا اقل من الدخل المتوسط روح عندك النت شوف
      ستيف جوبز لحالو كان سبب اكبر ثورة إلكترونية بالعصر الحديث وهوو اصلو سوري

    2. شوف يا كابتن الناس الملتزمة بدينها و تقاليدها و اعرافها ما هي متطرفة و الأوربيين يهمهم في النهاية أنك تشتغل و تدفع ضرائب و تلتزم بالقانون و السوريين ليسوا أول الناس اللي اغلبن رح يحافظوا على هويتن جاليات كتير سبقيتن لهالشي اسأل الأتراك بألمانيا و الجزائرية و المغاربة في فرنسا بيجاوبوك !!!!

    3. و انا كمان بستغرب من السوريين شلون قبلو الارمن في بلدهم قبل 100 سنة و بعد كل هالمدة الارمن ما اندمجو في المجتمع السوري و لسه عايشين مع بعضهم و ما بيحككو مع بعضهم الا ارمني و لما بيحكو عربي بيكون مكسر. لذلك بقترح عالحكومة السورية ترحيل كل الارمن و ما تقبل لاجئين الا من اللي عندهم قابلية للاندماج في المجتمع السوري

  4. ملاحظة
    الارمن لغتهم هي اللغة الأرمنية ويلمون العربية ولكن لا يجيدون الحديث باللغة الآرامية السريانية كما هو مكتوب في الخبر
    اللغة الآرامية السريانية وهي اللغة القديمة لسوريا الحبيبة يتكلمها فقط المسيحيين السريان والذين ينتمون لكنائس سريانية مختلفة اكبرها كنيسة السريانية (السورية) الارثوذكسية الانطاكية والتي يتحدث اغلب ابناءها في سوريا باللغة السريانية

    1. معظم المتحدثين بالارامية هم مسلمون من اصول سريانية من قرى القلمون كجبعدين اما السريان المسيحيون لا يتحدثوها الا في الترتيل

    2. شو جاب الارمن للسريان
      الارمن مالهم ساميين حتى ولا الهم اي صلة لا بالدم ولا بالعرق ولا بالجين مع السريان والعرب واليهود
      مشكلة السريان بسوريا طائفيتهم لو كانو تركو الحقد ورجعو لاصولهم بيعرفو انو نحنا العرب وهني نفس الدم والعرق الفرق بس بالدين مو متل الغريب الارمني
      بس عندي امل بالسريان انو يرجعو لحقيقتهم ويتزكرو مين هني

  5. للاسف الارمن وكبارهم هم مع النظام ولم يقفو مع الشعب ولم يتضرر اي ارمني ومناطقهم امنه خاصه ارمن حلب لن انسى ما فعله الارمن في حلب وهم اصلا ضيوف دخلو واكلو خبزنا وعاشو بيننا حملو السلاح واهل حلب تتذكر جيدا ما فعلوه حين سمح لهم الحيوان بلاحتفال بذكرى مجزره الارمن والاغرب رئيس ارمنيا وموقفه من الثوره وحتى قساوست الارمن وووو موقفكم سيذكره تاريخ دخلتم ضيوف تامرتم على مضيفكم خلي بشار ينفعكون

  6. هم يدعون ان العثمانيين ذبحوا الأرمن و لم يفسروا لنا لم هرب الأرمن لسوريا و العراق و لبنان و الأردن و مصر و كلها عثمانية و لم يهربوا لروسيا و أرمينية.
    عجيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.