تركيا : ضرائب واشنطن الإضافية على صادرات تركية لا تتوافق مع رزانة دولة

قال الناطق باسم الخارجية التركية، حامي أقصوي، إن فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضرائب إضافية على الصادرات التركية من الفولاذ والألومنيوم لا يمكن أن يتوافق مع رزانة دولة.

جاء ذلك في بيان صادر عنه، الجمعة، أشار فيه إلى أن ترامب تجاهل قواعد منظمة التجارة العالمية، من خلال فرضه ضرائب إضافية على الصادرات التركية من الفولاذ والألومنيوم.

وأضاف أن على الولايات المتحدة “أن تعلم أنها لن تحقق أي نتائج بخصوص التعاون، عبر مثل هذه العقوبات والضغوط، وأنها ستلحق الضرر فقط بعلاقاتنا الحليفة، التي اكتسبت بعد اجتياز اختبارات قاسية”.

وأضاف متحدث الخارجية التركية: “سيتم الرد بما يلزم على جميع الخطوات التي اتخذت حتى اليوم وفي المستقبل ضد تركيا (من قبل الولايات المتحدة)”.

ولفت أقصوي إلى أن تركيا تسعى دائماً لحل المشاكل عبر الدبلوماسية، والحوار، والتفاهم المتبادل، وحسن النية.

وفي وقت سابق الجمعة، قال ترامب في تغريدة عبر حسابه على تويتر إن الليرة التركية تتراجع بسرعة أمام الدولار الأمريكي، وأعلن أنه صادق على مضاعفة الرسوم المفروضة على الصلب والألومنيوم القادم من تركيا، وذكر أن الرسوم “ستكون بعد الآن بمعدل 20 في المئة في الألومنيوم، و50 في المئة في الصلب”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.