ارتفاع الليرة بعد إعلان أردوغان مقاطعة المنتجات الإلكترونية الأمريكية

ارتفع سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار، الثلاثاء، بعدما أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده ستقاطع المنتجات الإلكترونية المستوردة من الولايات المتحدة.

وأظهرت بيانات وكالة “بلومبرغ”، أن العملة التركية (الليرة) صعدت بحلول الساعة 9:52 بتوقيت غرينيتش، بنحو 5% لتصل إلى 6.5455 ليرة لكل دولار، بعد فترة وجيزة من إعلان أردوغان.

وقال الرئيس التركي، في وقت سابق، أن بلاده ستقاطع المنتجات الإلكترونية الأمريكية، كما أنها عازمة على تصنيع وتصدير منتجات بجودة أفضل من تلك، التي تستوردها بعملات أجنبية.

ويأتي ارتفاع العملة التركية، بعد أن سجلت في وقت سابق مستويات قياسية متدنية، إذ لامست مستوى الـ7 ليرات لكل دولار، وذلك في ظل التوتر، الذي تشهده العلاقات بين أنقرة وواشنطن.

وكان البنك المركزي التركي، قد أعلن أمس الاثنين، أنه اتخذ سلسلة تدابير لدعم الاستقرار المالي واستمرار الأسواق في عملها، وتعهد للبنوك العاملة في تركيا بتوفير كافة أنواع السيولة اللازمة. (RT)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫12 تعليقات

  1. تركيا قادره على اجتياز الازمه باذن الله
    وفوائد هذه العقوبات الامريكيه اكثر من مضارها
    وهذا الهبوط متوقع من قبل الحكومه التركيه لانها استبدلت دولارتها بمعدن الذهب وتركيا تملك احطياطي ذهب بكيمه كبيره جدا
    الدولار سيصبح بلا قيمه اذا تعاونت الشعوب الاسلاميه وثابرت على مقاطعت المنتجات الامريكيه
    واقول شعوب فقط لان الحكام منايك

    1. صدقت فأمريكا عليها من الديون ما يكفي لتدميرها اقتصادياً في يوم واحد, حيث بلغ ديونها ال 2000 مليار دولار العام الماضي و لولا سياسة الابتزاز و البلطجة الدولية لإنهارت أمريكا منذ أمد بعيد و عصف الجوع بالأمريكان.
      لو أردنا تقييم الدولار بالذهبأوسلة العملات حيقة وفق معيار الديون الذي يفرض على كل دول العالم و تستثنى أمريكا منه لأصبح الدولار بنصف ليرة سورية و لأصبح اليورو يعادل 200 دولار أمريكي طبعاً ليس من مصلحة الدول حالياً أن ينخفض الدولار لأقل من يورو و نصف لأن صادرات أمريكا كبيرة و وارداتها أيضاً أن أن دمار أقتصادها سيغير اقتصاد العالم.

    2. ههههههه ولا ضحكتني وانت تتكلم عن الشعوب الاسلامية اعتقد ان الدماء الالاف من الاطفال السوريين الذين راحو بقصف طائرات بشارو بوتين وخنقهم بالكيماوي اهم من الليرة تركية اذا كان فيهم الخير ولا انا غلطان وبالاختصار فاقد شيء لايعطي.

  2. فقاعات اعلامية وصعود وهمي لاتصدقوهم والليرة تتدحرج الى الاسفل وجو عاصف وصعودها ليست بهذه السهول كما تتصورون والاتراك يعرفون جيدا بانهم لايستطعون تحدي الاقتصاد الامريكي ورحم الله امرؤا عرف حجمه ووقف عنده.

  3. الاخوان المفسدين كارثة أينما حلو .. خربو سوريا وليبيا ومصر واليمن .. الان الدور على تركيا بسبب الاخونجي المهرج أردوغان .

    1. ما أبشع الليبيين المضللين في حربهم على دينهم! الإخوان مسلمون مسالمون يحاربهم الجاهل لصالح المخابرات التي تدرك أن نجاحهم نصر للإسلام

    2. معك حق يا ليبي ، الاخونجي أردوغان بدو يخرب بيت تركيا حتى لا يطلق سراح قِس أميركي !!

      1. يا غبي القس ما هو الا رجل مخابرات ابحث عن صورته ستجده ببذلة عسكرية يحمل ذهب البنك المركزي العراقي لما اجتاحوه ونهبوه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.