ألمانيا : سياسية معروفة تغادر قاعة البرلمان باكية

غادرت مفوض برلين لدى الحكومة الاتحادية الألمانية، سوسن شبلي، قاعة البرلمان منهمرة بالبكاء بسبب انتقادها على تغريدة حول تداعيات أحدات كيمنتس.

وقالت مجلة “فوكوس” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن سوسن شبلي، قامت في 27 من الشهر الماضي، بكتابة تغريدة: “نحن ما زلنا أكثر، لكننا هادئون جداً، مرتاحون جداً، منقسمون جداً، غير منظمين و خجولون جداً، نحن متطرفون بشكل قليل”.

وقامت شلبي بعد وقت قصير بحذف التغريدة، وأوضحت بالقول: “لقد قلت في تغريدة اليوم أننا بحاجة إلى أن نكون أكثر راديكالية، والتزاماً جذرياً بالديمقراطية وسيادة القانون”.

وذكرت المجلة أنه في ضوء “العنف اليميني المثير للاشمئزاز” (في الإشارة إلى الأحداث الأخيرة في مدينة كيمنتس)، ترفض شلبي استخدام الكلمة لأنه يمكن فهمها على أنها عنيفة.

وفي الجلسة البرلمانية الحالية، قام رئيس المجموعة البرلمانية للحزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي في مجلس النواب في برلين، وانتقدها بشدة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.