” قلبان ” .. مطعم لألماني سوري بهدف التواصل بين الثقافات و المساعدة على الاندماج

نجح الألماني السوري “نضال جرجس”، بتطوير فكرته في بناء جسر للعلاقات ما بين الألمان والسوريين، من خلال مطعم.

وقالت صحيفة “فيستفاليشه ناخريشتن” بحسب ما ترجم عكس السير، إن السوري البالغ من العمر 29 عاماً، ولد في ألمانيا في مدينة مونستر، في ولاية شمال الراين، لأبوين سوريين مهاجرين، ويحمل إيجابيات الطبيعة العربية السورية بعدم، الخوف من المخاطر والقدرة الكبيرة على تطبيق الأفكار، والطبيعة الألمانية التي تنظم وتقوم بموازنة الأمور، وبذلك الخليط استطاع نضال شق طريقه بنجاح.

في 2015 رأى نضال صور اللاجئين ونشأت الحاجة داخله بأنه يجب عليه المساعدة، في محطة فرانكفورت للقطارات كان نضال موجوداً مع ألمان آخرين، يرحبون باللاجئين.

نضال فكر بكيفية بناء جسر من التواصل بين اللاجئين والألمان، وكانت فكرته جمع الناس على طاولة طعام واحدة، حيث أوقف دراسته الجامعية مؤقتاً، لتطبيق فكرته.

بالإيجابية العربية والواقعية الألمانية، بدأ نضال مع سوريين لاجئين بتشغيل عربة طعام سوري في الشوارع، سماها “قلبين” في 2016 تم تمويلها عبر حملة تبرعات جمع فيها نضال 20 ألف يورو، العربة تفتح للعاملين بها باب الاندماج والتواصل مع الألمان، وفي الوقت نفسه كسب بعض المال.

قلبان تطورت من عربة إلى مطعم كامل، برئاسة نضال، الذي يقوم بإدارته ومهام التسويق والتواصل بشكل طوعي، ومن دون أجر، ويشغل المطعم حالياً 18 سورياً بينهم 5 بدوام كامل.

ولا يستبعد نضال أن يشغل عربة طعام ثانية في 2019، وأن يترك مهامه لغيره لكي يكمل دراسته.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.