اختيار طالب سوري متفوق ضمن برنامج مواهب ولاية ألمانية

حصل شاب سوري على منحة “مواهب الولاية”، التي تمنح للطلاب المتفوقين في ولاية بادن فورتمبيرغ الألمانية.

وقالت صحيفة “زود فيست بريسه“، الإثنين، بحسب ما ترجم عكس السير، إن قصة نجاح كتبها الطالب السوري أحمد التوما (20 عاماً) في مدرسة “أورشبرينغ”، في مدينة شيلكلينغن الصغيرة.

وأضافت الصحيفة أن المدرسة قبلت اللاجئ الشاب، القادم من شمال سوريا، منذ ثلاث سنوات، وأنه تمكن من تحقيق نجاح كبير، خوّله أن يكون في برنامج منحة “مواهب الولاية”، الذي يشجع الشبان الموهوبين على تجاوز العقبات في طريقهم إلى التخرج من المدرسة الثانوية.

وأشارت الصحيفة إلى أن قرار قبول الشاب السوري في المنحة جاء من خلال عملية تقديم طلب، تضمنت مقابلة مباشرة مع هيئة محلفين مستقلة.

والتقى الشاب، الذي يطمح إلى دراسة الطب، زملاءه الـ 51 في المنحة، في شتوتغارت، وتسلم القبول الرسمي من وزيرة التربية والتعليم، الدكتورة سوزانا آيزنمان.

وختمت الصحيفة بالقول إن مدرسة الشاب فخورة به، وتعده إغناءًا للمجتمع وللطابع الدولي للمدرسة، مع غيره من طلاب المدرسة الأجانب.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. قريييييد كيف جماعتنا ليتركوها تفلت من إيدين هيك منحه. لو كان في سورية لكان الولاء للقائد السبب الرئيس للمنحة والمحنة التي يمر بها البلد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.