قيادي تركماني في الجيش السوري الحر : نحن كمعارضة نؤمن بتركيا و سنصل معها إلى النجاح

قال القائد العسكري التركماني في الجيش السوري الحر طارق صولاق، إن القرارات العسكرية لنظام بشار الأسد باتت بيد إيران، “الحليف الطائفي الذي يقود تغييرا ديمغرافيا ممنهجا في سوريا”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها صولاق لوكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية، خلال مشاركته ضمن وفد المعارضة، في جولة جديدة من المباحثات في العاصمة الكازاخية أستانة يومي الأربعاء والخميس الماضيين.

ويقود صولاق “الفرقة الثانية الساحلية” العاملة بمنطقة جبل التركمان بريف محافظة اللاذقية (شمال غرب) قرب الحدود مع تركيا.

وأوضح صولاق أن “مسلحي المجموعات الإرهابية التابعة لإيران باتوا يشكلون أغلبية القوات التي تقاتل لمصلحة الأسد منذ التدخل الروسي المباشر في سوريا عام 2015، وسط غياب ملحوظ لجنود النظام عن الجبهات”.

ولفت إلى أن إيران “تتحالف مع النظام على أساس مذهبي، وتقود عملية تشييع (نشر المذهب الشيعي) وتغيير ديمغرافي ممنهج، مذكرا بما قاله الأسد بأن “سوريا ليس لمن يعيش فيها بل لمن يدافع عنها (في إشارة إلى من يقاتل لجانبه)”.

وأشار إلى أن الوجود الإيراني في سوريا “يعود إلى عهد حافظ الأسد (الرئيس السابق)، حين بدأت عمليات التشييع سرا، وتحول عدد كبير من القرى (لم يحددها) إلى المذهب الشيعي، وبدأ الأمر يطفو على السطح مع الأزمة الحالية”.

وقال صولاق إن “أتباع إيران يدفعون رواتب لعائلات سنية كي يتحولوا عن مذهبهم، إلى جانب فتح مدارس لاستقبال أطفال وتشييعهم”.

وكشف في هذا السياق أن النظام “يمنح الجنسية السورية لعناصر المجموعات الإرهابية الأجنبية التي تقاتل لجانبه، وأسكنهم بيوت المدنيين الذين هجّرهم من الغوطة (ريف دمشق) وغيرها من المناطق”.

واعتبر صولاق أن الأسباب التي ذكرها “تجعل من إيران مسؤولة عن دماء السوريين الأبرياء، ونحن نعتبرها قوة احتلال”.

وفيما يتعلق بالجهود الرامية إلى حل الأزمة السورية، قال القيادي في “الجيش الحر” إن “النظام لا يريد الحل السياسي، لأنه يعني بالضرورة محاكمته وأركانه أمام العدالة الدولية، ولذا يرى في الحل العسكري خلاصا”.

وأضاف أن “التفاهمات بين روسيا وتركيا في إطار التوصل إلى حل قد لا ترضي جميع الأطراف، لكننا كمعارضة نؤمن بتركيا، وأننا سنصل معها إلى النجاح”. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫19 تعليقات

  1. سنرى أيها الخائن الى أي مدى ستتعامل تركيا مع خونة أمثالكم لا حل معهم سوى الاعدام .

    1. هو تركماني ولاءه لتركيا اما أنتم الاوجلانين ولاءكم لإسرائيل وحتى إنكم تحالفتم مع الشيطان وخذلك شي خريه بتمك عند الصبح وانقلع على جبال قنديل

      1. الخرية بتم اللي خلفك يا عرصا انت والاوجلانيون ومن ورائكم اسرائيل يا خنزير

      2. الأفضل تحطو أنت بتمك و قبلها ذوقها لكل قادات الجش الكر و إذا ببقى شي عطيه للنظام الأخرى من الشيطان ألي أنت يوم من أيامك كنت معو.

        1. كل بيت من بيوتكم يا بويجية اوجلان هو بحسيتا… يا قواد عيلتك… انتو بتنركبوا بقرص غريبة شوية قرباط منحلين من الشرف والاخلاق… نصكم ولاد طبالين ما حدا بيعرف اسماءهم…

      1. يا قندرجي روح أنزيل لحلب و شوف محلات تصليح القنادر ومحلات البويا لمين طبعت و مين بستغل فيها و مين صاحبها.

        يعني إذا كم واحد كردي كان عندو صندوق بويا بتذم بلقمة خبز هالصبي و بتسكر عينك على ١٠٠ بويجي حلبي و حمصي و شامي؟

        بعدين يمكن صندوق البويا نفسو أنظف من وجهك.

        1. انتو البويجية الاوجلانيين ما بيهمكم تكونوا مقورنين لو تدخل البيت تلاقي حدا راكب بتصب كاسة شاي وكأنك ما شفت شي… ديوث
          صانع عقيدتكم زرادشت حللكم كل شي.. المهم العملة وشبع البطن والرقص والسكر… عرق ساقط ابو راس مربع لا ذمة ولا ناموس ولا أخلاق ولا لغة ولا تاريخ من شو بدو يستحي

  2. عرق وسخ لا اصل و لا لغة و لا تاريخ عبيد من شمال فارس
    لا زم ننضف البلاد منهم

  3. لن نرى تعليقات من السفلة و المنحطين، الانحطاط الوطني قبل الانحلال الأخلاقي، لأن الحنين للخازوق العثماني، قصة عشق لا تنتهي.

  4. المعلقين الاوجلانيين او القرود العلوين بعيده كل البعد عن الاخلاق والقيم فتركيا واردوغان عقدتهم لان اردوغان قضى على حلم اقامة كيان كردي مسخ في الشمال السوري تحت قيادة ارازل الاكراد من حثالات قنديل اما قرود الساحل السوري فيرون في اردوغان بانه من انقذ المعارضه السوريه التي انحلت تقريبا بعد تدخل الروسي والايراني ولولا اردوغان لما بقى للمعارضه الان ولا شبر ارض في سوريا بعد ان باع قادة الفصائل الخونه الارض والعرض فهنيئا لك ياسلطان عل. ما انجزته حتى الان ونعرف ان القادم سيكون افضل للشعب السوري

    1. للتذكير فقط ! من قال “لن نسمح بحماة أخرى”؟ ومن سمح بعد ذل بأن تتحول سوريا كلها إلى حماة دون أن يحرك ساكنا، وترك حلب تحرق وتسقط في يد قوات السفاح وشبيحته؟ ثم من الذي قرر أن يتدخل عسكريا فور أن شعر بأن الأخوة الأكراد أمسكوا بزمام الأمور في مناطقهم؟
      أخي حمد، أذكرك عسى التذكير ينفعك في شيء ما.

      1. انت هيك سبيته لما قلت له اخي
        هاد من نفايات سوريا همه الفلوس بكرة بيجيهم سيد تاني بصيرو يحشكو للديوث

  5. يعني نازلين شتايم ببعضكن البعض وكلكن وكل الشعب العربي عم ياكل من نفس القصعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.