ألمانيا : مجهول يطعن سورياً في منطقة لمراقبة حظر الأسلحة في مدينة لايبزيغ

تعرض شاب سوري للطعن بأداة حادة، في منطقة مفروض عليها مراقبة حظر للأسلحة، في مدينة لايبزيغ بولاية سكسونيا الألمانية.

وقالت صحيفة “بيلد“، الأربعاء، بحسب ما ترجم عكس السير، إنه بعد شهر من إدراج منطقة في لايبزيغ كمنطقة لمراقبة حظر الأسلحة، تعرض شاب سوري (25 عاماً) للطعن بأداة حادة، أمام مطعم شاورما، في تقاطع شارعي “آيزن بان شتراسه” و”هيرمان ليبمان شتراسه”، حوالي الساعة 8:50 من مساء الثلاثاء.

وقالت الشرطة أن الشاب تعرض لإصابات خطيرة في كتفه نتيجة طعنات بأداة حادة -ترجح الشرطة أن تكون سكيناً- من قبل مجهول، ما استدعى نقله إلى وحدة العناية المركزة.

وأضافت الشرطة أنه على الرغم من أن الشاب كان يمكن مخاطبته، حين وصول الشرطة إلى مكان الحادث، إلا أن إصاباته استدعت تلقيه لعملية جراحية طارئة، فلم تستمع لأقواله بعد.

وختمت الصحيفة بالقول إن المنطقة التي وقع فيها الهجوم، مُدرجة ضمن منطقة لمراقبة حظر الأسلحة، منذ أربعة أسابيع فقط، وتشمل الأسلحة المحظورة الأسلحة النارية والسكاكين والصواعق الكهربائية وغير ذلك من الأدوات الخطرة مثل الفئوس ومفكات البراغي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.