هذه هي شروط فرنسا لسحب قواتها من سوريا

أكدت باريس الخميس على لسان وزير خارجيتها أن انسحابها من سوريا لا يتم إلا في حال التوصل إلى “حل سياسي”، فيما جدد وزير الخارجية الأمريكي من القاهرة حيث يواصل زيارته شرق الأوسطية لطمأنة الحلفاء، تأكيد الرئيس ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا.

وفي تصريح لقناة “سينيوز” الفرنسية، ربط وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان انسحاب القوات الفرنسية من سوريا بالتوصل لحل سياسي في هذا البلد.

وقال لودريان “نحن موجودون في العراق، وموجودون بشكل متواضع في سوريا إلى جانب الأمريكيين”.ونادراً ما يتم الاعتراف بوجود للقوات الفرنسية الخاصة في سوريا من قبل السلطات الفرنسية.

وتابع لودريان “بالتأكيد عندما يتم التوصل إلى حل سياسي سننسحب”، ورحب وزير الخارجية الفرنسي بـ”التغيّر” الظاهر لموقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الانسحاب من سوريا، فبعدما أعلن بتسرع في كانون الأول/ديسمبر الماضي عن سحب ألفي جندي أمريكي من سوريا، عاد وأكد أن الانسحاب سيجري “بوتيرة ملائمة” للوضع.

وأضاف لودريان “اليوم يعلن (ترامب) أن الانسحاب سيجري بشكل أبطأ (…) وهذا على الأرجح نتيجة الضغوط المتعددة عليه، من ضمنها الضغط الفرنسي. وتحدث معه الرئيس (إيمانويل) ماكرون عدة مرات ويبدو أنه (ترامب) يتجه لتغيير أجده إيجابيا”.

وتنشر باريس 1200 جندي في إطار التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب، وذلك عبر عمليات جوية والمدفعية والقوات الخاصة في سوريا ودورات تدريبية للجيش العراقي.

وترى الحكومة الفرنسية مع ذلك أنه من الصعب القضاء كلياً على تنظيم “الدولة الإسلامية” على الأرض، بدون دعم الولايات المتحدة التي نفذت 90 في المئة من العمليات الجوية ضدّ التنظيم.

وأكد وزير الخارجية الفرنسي الخميس على ضرورة ضمان “أمن الأكراد (السوريين)، أفضل حلفائنا، على المستوى الدولي” في مكافحتهم لتنظيم “الدولة الإسلامية”، والذين سيصبحون مهددين بشكل مباشر في حال الانسحاب الأمريكي.

وتخشى فرنسا من عودة الجهاديين الأوروبيين وخصوصاً الفرنسيين، المحتجزين من قبل الأكراد في شمال شرق سوريا، إلى بلادهم، وترغب في أن تتمّ محاكمتهم على الفور.

وأكد أكراد سوريا عدم قدرتهم ضمان احتجاز هؤلاء الجهاديين ومحاكمتهم في حال تعرضوا لهجوم تركي. (AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. حفاة الصحارى عقارب الربع الخالي احتلال السيف و الدم
    ايتام البعث لقطاء الجولاني و البغدادي و غلمان المحيسني و حريم العثماني

  2. الفرنساوية أكبر علاكين، ومو شاطرين غير بالمص، بقى يروحوا ينقبروا يفتحوا السفارة، وخلص يدفعوا يلي عليهم، وبترجع الأمور تمام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.