كأس آسيا : أستراليا تفوز على فلسطين و تصعب مهمة منتخب بشار الأسد

أحرزت أستراليا حاملة اللقب هدفين في غضون دقيقتين لتهزم المنتخب الفلسطيني 3-صفر وتتعافى سريعا من هزيمتها الأولى في كأس آسيا لكرة القدم يوم الجمعة.

وسجل جيمي مكلارين الهدف الأول بضربة رأس في الدقيقة 18 وأضاف أوير مابيل هدفا آخر بتسديدة من مدى قريب بعد دقيقتين.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي سجل البديل أباستولوس جيانو الهدف الثالث بضربة رأس.

وقال مكلارين الذي لم يسجل أي هدف في أول تسع مباريات دولية ”لقد مر وقت طويل.. لكني كنت أواصل السير في طريقي“.

وأضاف ”أنا مطالب بتسجيل الأهداف وكان الأمر سيأتي بطريقة أو بأخرى. قال البعض إني غير قادر على التسجيل بالرأس لكني فعلت ذلك“.

وتعرضت أستراليا لهزيمة مفاجئة 1-صفر أمام الأردن في بداية رحلة الدفاع عن اللقب لكنها ظهرت بشكل أفضل اليوم وخرجت بالنقاط الثلاث.

وبات رصيد أستراليا ثلاث نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الثانية وبفارق نقطتين عن سوريا وفلسطين بينما يملك الأردن ست نقاط وأصبح أول المتأهلين لدور الستة عشر.

وفي الجولة الثالثة سيلعب المنتخب الفلسطيني مع غريمه وجاره الأردني بينما تلتقي أستراليا مع منتخب بشار الأسد يوم الثلاثاء.

ويحتاج منتخب بشار الأسد للفوز لضمان تأهله ثانياً دون الدخول في حسابات معقدة مرتبطة بالحلول في المركز الثالث.

يذكر أن منتخب أستراليا أقصى منتخب بشار الأسد من ملحق التأهل لنهائيات كأس العالم 2018.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.