ألمانيا : محا كمة شرطي سابق على ما قام به قبل 20 عاماً

يقف ألماني وعشيقته، أمام محكمة فيسبادن، بتهمة قتل زوجته قبل أكثر من عشرين عاماً.

وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إن (ميشائيل د، 57 عاماً)، وعشيقته (كاريستل ب)، متهمان بقتل الزوجة عام 1998.

وبحسب الادعاء العام، فإن الشرطي السابق كان يعامل امرأته “آنا” بشكل سيء، ولديه علاقات نسائية.

وبعد عجز المرأة عن التحمل وطلبها الطلاق، قرر ميشائيل إنهاء حياة زوجته بمساعدة عشيقته، بسبب عدم قدرته على تحمل الطلاق لأسباب مادية، في ذلك الوقت.

المتهم قام مع صديقته بتخدير الضحية، ووضعها عارية في حوض حمام ممتلئ، لتغرق وتلاقي حتفها.

ومنذ ذلك الوقت، كان الرجل موضع اشتباه كبير، لكن كان لديه حجة غياب، حيث صرح بقضائه الليلة مع عشيقته في أحد الفنادق.

وبفضل تحاليل واختبارات الحمض النووي الجديدة، تغيرت المعطيات بشكل كبير، فبحسب النتائج فإن آثار من الحمض النووي للعشيقة تواجدت على جسد الضحية، مما يعني أنها كانت في موقع الجريمة، وأن حجة الغياب كاذبة.

المتهمان يقبعان في الحبس الاحتياطي، ولم يدليا حتى الآن بتصريح حول التهم الموجهة لهم.

المحكمة يجب أن توضح وتثبت تهمة القتل العمد، حتى يتم الحكم عليهما بالسجن، لأنه في حال لم تكف الأدلة لذلك، واقتصر الأمر على القتل غير المقصود، فلن يحاكم المتهمان لتقادم الزمن.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.