قام أحد الجيران بإخطار الشرطة .. ألمانيا : العثور على عجوز تسعينية و ابنها السبعيني داخل منزلهما وسط ظروف غامضة

عثرت الشرطة في شقة على أم عجوز تبلغ من العمر 97 عاماً، وابنها (75 عاماً)، ميتين في منطقة “فيشنهايم” في مدينة فرانكفورت، غربي ألمانيا.

وقالت صحيفة “بيلد“، الأحد، بحسب ما ترجم عكس السير، إن المرأة المسنة كانت طريحة الفراش، وكان ابنها يعتني بها.

وقام أحد الجيران بالاتصال بالشرطة لأنه لم يرهما منذ بضعة أيام وكان قلقاً عليهما، وعثرت الشرطة عند وصولها على الابن ميتًا على الأريكة، أما أمه فقد كانت ميتة على سريرها التمريضي.

وذكرت الصحيفة أنه من المفترض أن الابن قد مات أولاً، ولأنه لم يعد من الممكن رعاية المرأة العجوز ولم تستطع الحصول على المساعدة، فقد توفيت أيضاً.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.