ألمانيا : صياد ينهي حياة ابنته عن طريق الخطأ

تسبب صياد ألماني، بوفاة ابنته المتبناة، إثر انفجار إحدى رصاصات بندقيته، مسببة للشابة إصابات بليغة أدت لوفاتها.

وقالت صحيفة “بيلد” الألمانية، بحسب ما ترجم عكس السير، إنه الصياد “جيرهارد”، المقيم في مدينة “كارلسروه” جنوبي ألمانيا، أراد الخروج للصيد يوم الخميس، حيث حصلت على ما يبدو مشكلة في بندقيته وخرجت منها إحدى الطلقات.

وأصابت الطلقة ابنة الصياد “لونا” البالغة من العمر 19 عاماً، وتوفيت في وقت لاحق في المستشفى.

وأضافت الصحيفة أن الفتاة تم تبنيها من البرازيل، من قبل الصياد، الذي كان يعمل فيها كمهندس معماري، مع زوجته.

ووفقاً للشرطة، يملك الأب السلاح بشكل قانوني، ويتم التحقيق معه بتهمة القتل غير العمد.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.