منظمات إنسانية تدعو إيطاليا لاستقبال مهاجرين قاصرين عالقين في البحر .. و سالفيني يرد : لم يعودوا أطفالاً !

طالبت منظمة “سيف ذي تشيلدرن” ومنظمات أممية السبت إيطاليا باستقبال قاصرين أنقذتهم منظمة “سي ووتش” الألمانية غير الحكومية أخيرا في البحر المتوسط، فيما يستمر السجال بين دول مختلفة حول هذه القضية.

وقالت رافاييلا ميلانو مديرة الفرع الإيطالي لـ”سيف ذي تشيلدرن”، إن “هؤلاء الفتيان سبق أن تعرضوا لما يكفي من العنف والتجاوزات خلال رحلتهم إلى إيطاليا، وهم ضعفاء للغاية”.

وطالبت برد فوري على النداء الذي وجهه قضاء كتانيا في جزيرة صقلية للسماح لهؤلاء القاصرين الموجودين على متن السفينة “سي ووتش 3″، التي ترفع علم هولندا، بالنزول في الجزيرة. وسمح للسفينة الجمعة بالاقتراب من صقلية للاحتماء من الأحوال الجوية السيئة دون الوصول إلى موانئها.

ومن جانبها، وجهت المفوضية العليا للاجئين في الأمم المتحدة وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسف) والمنظمة الدولية للهجرات نداء من أجل حل “عاجل” لمعاناة هؤلاء القاصرين، متحدثة عن وضع “دقيق”.

لكن وزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني كرر رفضه استقبال المهاجرين، مؤكدا أن القاصرين الـ13 غير المرافقين والموجودين على متن السفينة يكادون يبلغون 18 عاما ولم يعودوا أطفالا. وقال “لن أغير رأيي. إن موانىء إيطاليا مغلقة، وستظل مغلقة أمام مهربي البشر والمتواطئين معهم”.

ويشدد سالفيني على ضرورة أن تتولى ألمانيا وهولندا مسؤولية المهاجرين الـ47 الآتين من إفريقيا جنوب الصحراء، والذين تم إنقاذهم قبالة ليبيا.

وأضاف “إذا كانت الحكومة الهولندية غير قادرة على السيطرة على السفن التي ترفع علمها، فعليها أن تسحب منها هذا العلم”، في إشارة لسفينة “سي واتش 3” التابعة لمنظمة ألمانية، والتي ترفع العلم الألماني.

ورد الوزير الهولندي المكلف بالهجرة مارك هاربرز أن بلاده “غير ملزمة” بإيجاد حل، موضحا لصحيفة “كوريري ديلا سيرا” أن السفينة “سي ووتش 3” تحركت “بمبادرة ذاتية”. (AFP)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.