وزير سياحة بشار الأسد : نحضر لشواطئ مفتوحة للمواطنين في الصيف القادم

قال وزير سياحة بشار الأسد، محمد مارتيني، إنه “تم إنهاء تعثر 4 مشروعات سياحية مهمة هي (أساس، ضاحية فاضل، عمريت، انترادوس) وتتويج جميع الجهود المبذولة في سبيل إقلاع المشروعات المتوقفة”.

وذكر مارتيني، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام موالية، إنه “تم التوصل إلى صيغ فنية وقانونية مع وضع آلية متابعة دقيقة بما يكفل إنهاء التعثر ويؤمن تنوعاً بالمنتج السياحي وتوفير فرص عمل وزيادة عائدات خزينة الدولة للمساهمة في النهوض بالاقتصاد الوطني”.

وأضاف مارتيني: “بعد الجولات الميدانية التي قمنا بها إلى المواقع السياحية والأثرية في منطقة دريكيش والاطلاع على واقعها سنقوم بإعداد الدراسات اللازمة لتخديمها سياحياً وطرحها للاستثمار.. وفيما يخص الشواطئ المفتوحة نقوم بالتحضيرات اللازمة لعدة مواقع مقترحة منها أبو عفصة، جنوب مارينا، مخيم الكرنك استعداداً للموسم الصيفي وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين وبأسعار رمزية للشرائح كافة”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. سعادة الوزير يقصد بهذه الشواطيء للايرانيين المجوس والروس واللبنانيين
    والباكستانيين والأفغان والعراقيين يعني فتح شواطيء للذين دافعوا عن بشار الأرهابي الكيماوي وأحضار بنات الخير وصبايا العطاء من المدن الساحلية يعني شواطيء للدعارة للترفيه عن جنود الروس وبقية القائمة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.