لم تتحق أمنيتها بلقاء أحفادها في ألمانيا .. وفاة أكبر لاجئة سورية في اليونان ( فيديو )

توفيت المعمرة ليلى صالح، وهي لاجئة سورية في اليونان، عن عمرٍ ناهز 112 عاماً، ولم تتحقق أمنيتها بلقاء أحفادها في ألمانيا.

وأعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين عن نبأ وفاة صالح عبر حسابها في موقع تويتر، قائلة: “حزينون جداً لوفاة ليلى، أكبر لاجئة سورية في اليونان، كانت تتمنى أن ترى حفيداتها في ألمانيا، لكنها توفيت من دون أن تراهم”.

وكانت صالح انتقلت إلى تركيا ومنها إلى اليونان برفقة أفراد من عائلتها، في تشرين الثاني 2017.

مواضيع متعلقة

يورونيوز : أكبر لاجئة سورية في اليونان .. تجاوزت المئة و ترغب بالسفر إلى ألمانيا ( فيديو )

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. الله يرحمها و يغفر لها.

    للعلم يا إخوة الإيمان قرأة الفاتحة على روح المرحوم بدعة صوفية أو غيره، و لم يعمل بها رسولنا الحبيب عليه الصلات و السلام و لا أصحابه رضوان الله عليهم أجمعين.

    فأدعوا موتاكم بالرحمة و المغفرة خير لهم إن شاء الله.

    إنا لله وإنا إليه راجعون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.