أردوغان: عازمون على جعل إسطنبول الوجهة الأولى للسياح في العالم

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عزم بلاده على جعل مدينة إسطنبول، الوجهة السياحية الأولى عالميا.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال مشاركته في افتتاح سكة الحديد الواصلة بين منطقتي غبزة و هالقالي بإسطنبول.

وقال أردوغان في هذا السياق: “عازمون على نقل مدينة إسطنبول من المرتبة الثامنة في قائمة أكثر المدن استقبالا للزوار بالعالم إلى المراتب الأولى”.

وأوضح أردوغان أن سكة حديد غبزة – هالقالي بإسطنبول، تعد جزءً من طريق الحرير الواصل بين بكين ولندن.

واستعرض أردوغان انجازات حكومات حزب العدالة والتنمية في مجال النقل والمواصلات، مبينا أن مرشح الحزب لرئاسة بلدية إسطنبول “بن علي يلدريم” يعد من أحد مؤسسي تلك الانجازات.

ولفت أردوغان إلى أن سكة حديد غبزة – هالقالي سيختصر المسافة بين المنطقتين من 185 دقيقة إلى ساعة و15 دقائق، وسيكسب مستخدمي هذا الخط زمنا مقداره ساعة و10 دقائق.

وأشار أن القطارات التي ستعمل على هذه السكة، ستقل في الساعة الواحدة 75 ألف مسافر في اتجاه واحد، وعلى مدار اليوم نحو مليون و700 ألف شخص.

وتابع قائلاً: “هذا العدد من الركاب يحتاجون يوميا إلى 100 ألف سيارة، للانتقال بين المنطقتين، وبعد افتتاح هذا الخط، سننهي أزمة المواصلات إلى حد كبير، وهذا الخط سيخدم 10 مناطق في إسطنبول”.

وأردف قائلاً: “السكة مكونة من 43 محطة مع محطات خط ميترو مرمراي العابر من قاع مضيق البوسفور، وهذا الخط على صلة مع باقي خطوط السكك الحديدية في إسطنبول، وهذا عامل مساهم في تخفيف الازدحام المروري في المدينة”.

ونوه الرئيس أردوغان بأن 440 قطارا سيعملون في السكة المذكورة البالغ تكلفتها 1.4 مليار يورو، وأن 300 منهم صُنع في تركيا.

وصرح بأن طول السكك الحديدية في مدينة إسطنبول بلغ 233 كيلو متر، بعد تفعيل سكة حديد غبزة – هالقالي. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. من وين بده يجيك سياح اذا حارم السوريين من هذه الفيز السياحية هل تعلم ان السياحة من قبل التجار السوريين اربح لتركيا من كل سواح اوروبا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.