دمشق : كارثة إنسانية قد تقع ! .. سكان مبنى يواجه خطر السقوط يرفضون مغادرته !

قالت وسائل إعلام موالية، إن مبنى سكنياً مؤلفاً من 5 طوابق، في جرمانا بدمشق، يعاني من تصدع وميلان، إلا أن سكانه يرفضون مغادرته لعدم وجود بديل.

ونقل الإعلام الموالي عن مصدر لم يسمه أن “السكان ما زالوا في البناء بينما تقوم ورشات البلدية بتدعيم أساساته لعدم وجود بديل لهم .. البناء تشقق قبل أسبوعين بسبب تسرب مياه الصرف الصحي تحت أساساته وبسبب تشييد طابقين إضافيين فوقه دون مراعاة إجراءات السلامة الهندسية”.

وأضاف: “البناء بالأساس غير مرخص وقديم وأدى التصدع إلى ميلانه نحو 30 سم، و في حال سقط البناء فنحن بانتظار كارثة إنسانية لأن السكان رفضوا إخلاءه بسبب عدم وجود سكن بديل لهم”.

ونقل أيضاً عن أحد سكان الحي قوله إن “البناء المهدد بالسقوط ملتصق ببناء خلفه وقد يؤثر أيضاً عليه بشكل مباشر، كما أن سقوطه يهدد بناء آخر على الطرف المقابل”.

في المقابل، نقل إعلام النظام عن مصدر في بلدية المنطقة أنها تقوم بـ “تدعيم البناء وإنشاء أعمدة وأساسات جديدة في الطابق الأرضي رغم أن البناء مخالف وغير مرخص”.

وسبق لجرمانا، التي تغص بالمساكن العشوائية، وغير المرخصة، أن شهدت سقوط بناءين بعد نصف ساعة من إخلائهما، العام الماضي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

تعليق واحد

  1. ايها العجول لا تخافو فانتم في حضن الاسد اقصد الوطن
    يلعن روحك يا حافظ الكر
    طلعو مسيره بلخرى بلشخاخ نفديك يا بشار بيعطيكن بيوت لا تخافو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.