ناد للمثليين في سويسرا يمنع شاباً سورياً من دخوله .. و المدير يكشف الأسباب

شعر الشاب المثلي السوري (عادل 23 عاماً)، بالاضطهاد، لأنه لم يُسمح له بدخول نادي “Heaven” للمثليين في زيورخ السويسرية.

وقال موقع “20 min” السويسري، بحسب ما ترجم عكس السير، إن عادل لم يسمح له بالدخول إلى ناد للمثليين في مدينة زيوريخ، يوم الجمعة الماضي.

وقال السوري الذي هرب إلى سويسرا بسبب ميوله الجنسية: “أفراد الأمن ادعوا أني لست مثلي الجنس، وقالوا إنهم يعرفون من هو مثلي الجنس ومن ليس كذلك”.

واقترح السوري على أفراد الأمن أن يعطيهم تطبيقاته وصوره على هاتفه الخليوي، كدليل علي ميوله المثلية، ولكن بلا فائدة، وتم طرده لكونه لاجئاً، وأكمل الشاب: “كنت حزينًا وشعرت بالاضطهاد”.

وقال مدير النادي: “في تلك الليلة، كان هناك احتفال للنادي بمناسبة عيده السادس، ولأننا توقعنا قدوم الكثير من الزوار في هذا اليوم، كنا أكثر صرامة في ضوابط دخول الزوار”، وأكمل المدير بأنه “كان غير مطمئناً بشأن الشاب السوري”.

وقال رجل الأمن الذي تعامل مع السوري، إنه لم يقم بإهانته بالقول إنه لاجئ، أو الادعاء بأنه ليس مثلياً، وقال إنه يعمل في مهنة الأمن والحراسة منذ سنين، ويستطيع التعامل بشكل مقبول وباحترافية مع الزائرين، وهو ما يتوافق أيضاً مع سياسة النادي، الذي يعمل فيه منذ سنتين.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫5 تعليقات

  1. صارو يشعرون بالاضطهاد لانو ما دخل لنادي اللواطه واراد أن يبرهن للحارس بأنه لوطي الحقيقه هاد هو الاندماج الصح اندمجو يا شباب المستقبل الواعد حقا انها دنيا اخر وقت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.