رئيس الائتلاف السوري يحذر الاتحاد الأوروبي من ” موجة نزوح جديدة ” من سوريا

حذر رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، عبد الرحمن مصطفى، السبت، الاتحاد الأوروبي من احتمالية حدوث موجة نزوح جديدة بمحافظة إدلب (شمال غرب)، حال شن نظام بشار الأسد والقوات الموالية له هجوما على المنطقة.

جاء ذلك في حوار أجرته وكالة أنباء الأناضول مع مصطفى حول مؤتمر “دعم مستقبل سوريا والمنطقة” الذي عقد بالعاصمة البلجيكية بروكسل، يومي 13 و14 مارس/آذار الجاري.

وقال مصطفى: “أجرى وفد الائتلاف الوطني سلسلة من اللقاءات المهمة على هامش المشاركة في مؤتمر بروكسل”.

وأضاف أنه كان على رأس تلك اللقاءات “اجتماع مع جيمس جيفري المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا، وجويل رايبورن مساعد نائب وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط، بالاضافة الى اجتماعات أخرى مع مبعوثي كل من تركيا وإيطاليا واليابان” إلى المؤتمر.

وأوضح أن وفد الائتلاف اجتمع أيضا بوفود كل من ألمانيا وفرنسا وبلجيكا وبريطانيا والدنمارك والنرويج والسويد وفنلندا وهولندا، فضلا عن مسؤولي المفوضية الأوروبية.

وأشار إلى أن الوفود المشاركة في المؤتمر تعهدت بتقديم 8.3 مليارات يورو كمساعدات للنازحين السوريين داخل البلاد واللاجئين في الدول المجاورة، لافتا إلى ضرورة إيصال هذه المساعدات للمدنيين وعدم السماح للنظام بالاستفادة منها.

وحول الوضع في محافظة إدلب، قال مصطفى: “أكدنا على ضرورة إدانة العدوان الذي يشنه النظام وحلفاؤه على إدلب وريفها وريف حماة، وأن التصعيد الجاري محاولة للتشويش على مؤتمر بروكسل وإجهاضه”.

وأضاف: “كما أكدنا خلال لقاءاتنا على أهمية التعاطي مع تهديدات النظام وحلفائه بشن هجوم على إدلب بمنتهى الجدية”.

وأوضح أن الوفد طالب المجتمع الدولي بـ”اتخاذ كل الخطوات اللازمة لمنع وقوع كارثة إنسانية في المنطقة، يمكنها أن تتسبب في موجة نزوح جديدة قد تصل آثارها إلى تركيا والاتحاد الأوروبي”.

وعن المباحثات مع المسؤولين الأمريكيين، قال مصطفى: “تناولنا معهم أهمية مواصلة العقوبات ضد النظام ورموزه، ومحاولات بعض الدول لإعادة تدوير النظام، فيما جدد الأمريكيون موقف بلادهم الرافض لأي خطوات في هذا الاتجاه”. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. قديش مستحلي حالو بهالقعده ورا المكتب و الناس شبعت بهدله يالخيم و البرد
    لو فيه دم ما بيرضى يتصور هيك صوره
    ولا بيرضى يلبس و فيه ناس مشردة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.