جريمة مروعة هزت ألمانيا ..  صدور الحكم النهائي بحق رجل و زوجته قتلا والديه و دفنا جثتيهما في المنزل

تصدرت قضية جريمة قتل مروعة في بلدة شنايتاش بالقرب من مدينة نورمبيرغ عناوين الصحف في جميع أنحاء ألمانيا.

وقال موقع “تاغ 24″، بحسب ما ترجم عكس السير، إن زوجين قتلا والدا الرجل، ودفنا جثتيهما في المنزل.

وأمام محكمة مقاطعة نورمبيرغ، يجب على الرجل (26 عاماً) وزوجته، التي تصغره بثلاثة أعوام، الرد على اتهامات مقتل والدي الرجل.

ويرجح  الادعاء العام أن الزوجين كانا يحاولان تسميم والدا الرجل بالبذور النباتية من شجرة الخروع، وإعطائهما جرعة زائدة من مادة مخدرة، وعندما فشلا بذلك، قتل الابن والده (70 عاماً) ووالدته (66 عاماً)، من خلال ضربهما بمطرقة، في منتصف شهر كانون الأول من عام 2017.

وكانت الشرطة قد عثرت لاحقاً على جثتي الضحيتين، في غرفة مجاورة لمنزل الوالدين.

ويرجع دافع الجريمة إلى أن والدة المدعي عليه كانت قد وقفت في طريق زواج المتهمين.

وطالب الادعاء العام بإيقاع عقوبة السجن المؤبد على الزوجين، وافترض أنهما اشتركا في الجريمة، فعلى الرغم من أن الزوجة لم تتورط بشكل مباشر في تنفيذ الجريمة، إلا أنها حرضت زوجها على ارتكاب الجريمة ووجهته وعاونته، قبل أن يخفيا معاً آثار الجريمة.

وبناءً عليه، أوقعت المحكمة عقوبة السجن المؤبد عليهما، يوم الخميس.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.