ألمانيا : ” دويتشه بنك ” يعلن اكتشاف خطأ في أحد البرامج أثناء اختبار للتحويلات المالية

أعلن مصرف “دويتشه بنك” الألماني الأربعاء، اكتشاف خطأ في أحد البرامج أثناء اختبار لعمليات تحويل مالي.

وأوضح البنك أن لديه عديد من التطبيقات لمراقبة المخاطر في حركة المدفوعات، وأضاف “وفي أحد التطبيقات لم يتم تعريف وسيطين من بين 121 وسيطا على نحو محدد”.

وتابع أكبر مصرف تجاري في ألمانيا أن التطبيق يتعلق بتحليل التحويلات بعد تنفيذها وليس بتنفيذها.

ويؤكد البنك بذلك صحة تقرير لصحيفة “زود دويتشه تسايتونج” كان ذكر أن البنك لديه مشاكل في مراجعة مدفوعات العملاء الكبار بالشكل المطابق للتعليمات.

وذكر البنك أن موظفين في قسم مكافحة الجريمة المالية اكتشفوا العيب في النظام بعدما قام البنك بتحسين عمليات التحويل الخريف الماضي، وقال البنك إنه يعمل على إصلاح العطل “بأسرع ما يمكن” وأنه يجري “تبادل وثيق للآراء مع المنظمين”.

ويتمثل الحرج في وجود هذا الخطأ في أن البنوك مطالبة بإجراء مراجعة دقيقة لعملائها ومصادر أموالهم بغرض منع حدوث جرائم مثل غسل الأموال.

يذكر أن مصرف دويتشه بنك يخضع بالفعل لمراقبة السلطات إذ أن هيئة “بافين” للرقابة المالية كانت أرسلت للبنك الخريف الماضي مراقبا خاصا لمتابعة تنفيذ التعليمات الخاصة بمكافحة غسل الأموال.

يأتي الكشف عن وجود هذا الخطأ قبل وقت قصير من اجتماع الجمعية العمومية للمصرف غدا الخميس والذي سيواجه فيه رئيس المصرف، كريستيان زيفنيج، ورئيس مجلس الإشراف والمراقبة، باول اخلايتنر، انتقادات من المساهمين.

كان سهم “دويتشه بنك” فقد خلال العام الحالي نحو 38% من قيمته، وقد عاودت هذه القيمة التراجع مؤخرا.

ويوصي العديد من مستشاري حملة الأسهم المساهمين بعدم التهاون مع قيادة البنك. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.