مغربية تقطع رضيعها و ترمي به في شبكة الصرف الصحي

اعتقلت الشرطة المغربية امرأة في الـ 28 من عمرها، بتهمة قتل رضيعها وتقطيعه ورميه في شبكة الصرف الصحي، بمدينة تاوريرت في الجنوب.

واهتزت المدينة على وقع الجريمة البشعة، عندما اكتشفها أحد العمال، مساء أمس الجمعة، حين كان يحاول تنظيف بالوعة مغلقة بحي التقدم، واكتشف أن السبب وجود رجل آدمية صغيرة بها.

وقام العامل بإخبار الشرطة ومصلحة الوقاية المدنية، الذين انتقلوا إلى المكان على الفور، حيث تجمهر العديد من السكان، وفق ما نقلت شبكة “إرم نيوز”.

ومن خلال التحقيقات الأولية تم الوصول إلى المشتبه بها واعتقالها، ويجري حاليًا التحقيق معها حول دوافع جريمتها، وإن كان يرجح أنها فعلت ذلك خوفًا من افتضاح حملها غير الشرعي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها