الإعلام الروسي : قائد قوات سوريا الديمقراطية يحذر أردوغان

قالت قناة “روسيا اليوم” الروسية، إن قوات سوريا الديمقراطية أكدت أنها لا تريد الانخراط في حرب مع تركيا، محذراً رئيسها رجب طيب أردوغان من أن الهجوم على أي مناطق كردية شرقي الفرات سيحول المنطقة الحدودية لساحة حرب.

وفي حديث لصحيفة “يني أوزغور بوليتيكا” الكردية الصادرة في هولندا، قال القائد العام للقوات، مظلوم عبدي، إن الأرضية مهيأة، وقواته مستعدة لحدوث استفزازات ومؤامرات من الدولة التركية التي حشدت قوات كبيرة على الحدود مع الشمال السوري.

وأضاف: “لا يمكن أن يتكرر هنا (في منطقة شرق الفرات) ما حدث في عفرين، لن نسمح بذلك أبداً.. إذا بادر الجيش التركي إلى مهاجمة أي من مناطقنا، فسيتسبب ذلك بحرب كبيرة”.

وتابع قائلاً، بحسب المصدر ذاته، إن مهاجمة الجيش التركي لمنطقة تل أبيض “ستحول المنطقة الممتدة من منبج إلى ديريك لجبهة معارك واسعة”، وأشار إلى أن قيادة قوات سوريا الديمقراطية قد أخبرت قرارها لدول التحالف الدولي ضد “داعش”.

وشدد عبدي على أن حرباً كهذه إن حصلت ستؤدي إلى نشوب حرب داخلية ثانية في سوريا، وستدوم حتى انسحاب تركيا.

وحول موقف واشنطن من هجوم تركي محتمل على المنطقة، أوضح عبدي قائلا: “لدينا اتفاق مع الولايات المتحدة فيما يخص الحرب ضد داعش، وحربنا مع داعش هي الآن في مناطق الرقة ودير الزور، وإذا حصل أي هجوم علينا، سوف تنسحب وحدات حماية الشعب التي هي ضمن قوات سوريا الديمقراطية إلى المناطق الحدودية، وحدوث ذلك يعني توقف الحرب على داعش.. وهذا سيضر بالاتفاق”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫6 تعليقات

  1. شوف الجبان داعش خرجت من الرقه والرقه مدينه عربيه تترك مناطق كرديه يحتلها الأتراك لكي تدافع عن مدينه عربيه عزر أقبح من ذنب حنشوف ماذا تقدم لاكراد سوريا

  2. يا طيزي حلك تفهم إنو اللي عم يعلفك هو نفسه اللي عم يعلف داعش كرمال البازار السياسي لحتى بس تجيبو سعر اعلى عالموسم .. مااااااااااااااااع ازا بتتربو….

  3. مليون ماشاء وا قوة الا بالله مليون اسم الله عليك يا بطل ووحدات حماية الشعب الكوردية البطلة حماة البشرية

  4. كل عمروا الكراد هم وقود للحروب وفي النهاية مابيطع لهم شيء ارجع الى تارخ الحروب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.