ألمانيا : اقتراح جديد متعلق بسحب اللجوء من السوريين الذين زاروا بلادهم

اقترح وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر ترحيل طالبي اللجوء السوريين إذا تبين أنهم عادوا إلى بلادهم في زيارات خاصة منتظمة بعد فرارهم منها.

وقال زيهوفر في تصريح لصحيفة “بيلد آم زونتاغ” في عددها الصادر الأحد: “لا يمكن أن يدعي أي لاجئ سوري يذهب بانتظام إلى سورية في عطلة، بجدية أنه تعرض للاضطهاد. وعلينا حرمان مثل هذا الشخص من وضعه كلاجئ”.

وأكد السياسي المحافظ أنه إذا كان المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين على علم بسفر طالب اللجوء إلى البلد الأصلي، فستدرس السلطات على الفور إلغاء وضعه كلاجئ، عبر بدء إجراءات سحب اللجوء.

وأضاف أن السلطات تراقب الوضع في سوريا بنشاط، مضيفًا: “سنعيد (طالبي اللجوء) إلى بلادهم إذا سمح الوضع بذلك”.

وعادة ما تقوم الشرطة الاتحادية في المطارات بمراقبة مثل هذه الحالات وتقوم بتبليغ المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين بأسماء لاجئين يشتبه في زيارتهم لأوطانهم التي هربوا منها نتيجة لاضطهاد تعرضوا له. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫7 تعليقات

  1. السوري منافق وغدار متعصب وغبي. ما يحدث ليس من اللائق إنسانياً وأخلاقياً السوري ينهب الألمان، وينعمون بالخير من أموال الألمان ومن ثم يشتمونهم بانهم كفار

    1. لسه بكل عين وقحة عم تحكي عن رأي حر ؟؟؟؟
      الرأي الحر مو تلبيط و رفس و تعميم

  2. كلام سليم، يلي عاجبو سوريا الاسد شو عم يساوي بالمانيا؟
    اذا مدينتو او قريتو بخير يرجع

    1. الكلام ينطبق على من زار المناطق المحررة من سلطة الاسد ايضا لذلك لاتفرحوا كثيرا

  3. بات السوريون في كل الانحاءمقيدون بذواتهم رهنت اقدارهم للغيرفما هي اهم يفعلون

  4. الكلام ينطبق على من زار المناطق المحررة من سلطة الاسد ايضا لذلك لاتفرحوا كثيرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.