” توعدوا ثم خرجوا ! ” .. رامي عبد الرحمن يسأل جبهة النصرة عن سبب رفضها الاتفاق و يكشف عن مهمة النقطة التركية الجديدة ( فيديو )

قال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إن قوات النظام سيطرت لأول مرة منذ 2012 على ريف حماة الشمالي بالكامل، دون أي اشتباك مع عناصر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة).

وأضاف عبد الرحمن في تصريح تلفزيوني: “عناصر الهيئة توعدوا في بيان قبل يومين رداً على بيان المرصد السوري أن هذه المنطقة خالية من المقاتلين والمدنيين، وقالوا إنهم سينفذون عمليات انغماسية واستشهادية ضد قوات النظام المقتحمة”.

وتابع: “إذا كانت هيئة تحرير الشام ستنسحب ولن تقاتل لماذا رفضت الاتفاق الروسي – التركي بسيطرة الروس والأتراك على طريق دمشق – حلب الدولي بشهر ديسمبر الفائت”.

وأكمل: “النقطة التركية في مورك محاصرة الآن وهي يبدو ستراقب تحركات النظام في المنطقة! لأنها لم تفعل شيئاً حتى اللحظة”.

ورداً على مزاعم النظام حول فتح ممر آمن للمدنيين، قال عبد الرحمن: “أي مدنيين يتحدثون عنهم؟ لايوجد أي مدني في هذه المناطق التي سيطرت عليها قوات النظام هم هجروا إلى ريف معرة النعمان الشرقي وبعدها هجروا أيضاً نتيجة القصف إلى ريف إدلب الشمالي وريف إدلب الغربي وريف حلب الغربي، لذلك نقول أن المدني السوري هو ضحية، ضحية القتل، ضحية الاقتتال، وضحية الذين لديهم أجندات إقليمية خارجية، ريف معرة النعمان الشرقي غالبية سكانه من نازحي ريف حماة الشمالي وريف إدلب الجنوبي يتعرضون للقصف منذ يوم الاثنين وحتى اللحظة دفعاً بهم للهجرة والنزوح من هذه المنطقة لأن قوات النظام تعد لعملية عسكرية للسيطرة على ريف معرة النعمان الشرقي”.

وختم بالقول إن “شرق إدلب سيكون مصيرها كمصير ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي لأن قوات النظام عينها على معرة النعمان وسراقب باتجاه حلب”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫6 تعليقات

  1. جبهة النصرة إنهم عملاء النظام قاتلهم الله
    لقد كرروا ما فعلوه بحلب يرفضون الاتفاق ويرفضون الهدن ويكونوا أول الذين يتخلون عن مناطقهم لصالح النظام

  2. السبب الرئيسي هو الصرماية ..
    وهي اللغة الوحيدة للتفاهم بين الجرادين..
    غير هيك مارح يمشي الحال ..
    شافوا الصرماية القادمة قياسها كبير عليهم .. فتركوا المزبلة ياللي كانوا قاعدين فيها للجرادين التانيين..
    بس مو اكتر من هيك ..

    1. ما عندك غير هالكلمتين بتضل بتكررهن بكل تعليق (صرماية و جرادين) ونفس النظرية البايخة اللي فرحان عليها، عيب عليك يا زلمة استحي عدمك بقا

  3. يا أستاذ رامي بعد كل الذي قيل عنك وعن المرصد . . نكتشف اليوم ب أن المرصد هو الأدق والأجدر بنقل المعلومة . . تحياتي لكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.