مصري يقتل جدته و يقطع جثتها و يلقيها في القمامة !

أقدم شاب مصري على قتل جدته وتقطيع جثتها وإلقائها في صندوق القمامة، بعد أن وضعها في حقيبة سفر، في حي ”الزيتون“ أحد أحياء محافظة #القاهرة .

وبدأت تفاصيل الواقعة بتلقي قسم شرطة منطقة ”الزيتون“ بلاغًا من الأهالي بالعثور على جثة سيدة مسنة داخل حقيبة سفر، فانتقل رجال المباحث إلى مكان الواقعة، وتبين من التحريات أن حفيدها وراء الواقعة.

وكشفت التحريات أن المتهم شاب يبلغ من العمر 19 عامًا، سرق مفتاح الشقة، وتوجه يوم الواقعة ليلًا واستغل نوم المجني عليها وخنقها بحبل، ثم جردها من ملابسها وقطعها إربًا ووضع جثتها في حقيبة سفر كبيرة بعد تكسير عظامها. وبعد ذلك حمل المتهم الحقيبة ونزل بها إلى الشارع واستقل سيارة أجرة، وألقاها في منطقة بعيدة عن سكنه بأحد مقالب القمامة.

وبحسب شبكة “إرم نيوز”، اعترف المتهم في التحقيقات بارتكاب الجريمة البشعة وقال إن والدته ووالده كانا دائمي التشاجر بسبب جدته، وكانت والدته تخبره دائمًا أنها السبب في كل ذلك من خلال شحن والده ضدها، حتى وصل الأمر إلى انفصالهما.

وأضاف أنه في إحدى المرات سافر والده للعمل في السعودية وتركاه وإخوته في المنزل واستعانا بالجدة للمكوث معهم للاهتمام بهم لمراعاتهم نظرًا لصغر سنهم وخوفهما عليهم.

وذكر المتهم أنها بدأت تضيق الخناق عليه في مواعيد خروجه وعودته ودراسته حتى شعر بالضيق منها، ونظرًا لكرهه السابق لها، فكر أن يتخلص منها، وقبل أن يمضي شهر على تواجدها معهم قرر قتلها.

إلى ذلك، قررت النيابة العامة إحالة المتهم إلى محكمة الجنايات.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق