شركة ألمانية تطور جهازاً لقياس مستوى السكر في الدم دون الحاجة لوخز الإصبع

طورت شركة “دايمون تيك”، جهازاً لقياس مستويات السكر في الدم، وذلك من خلال لمس الإصبع، حيث يمكن لمرضى السكري تحديد مستوى السكر في الدم.

وقالت صحيفة “برلينر مورغن بوست” الألمانية، الخميس، بحسب ما ترجم عكس السير، إن الجهاز، الذي سيتم إطلاقه العام المقبل، سيكون بحجم الهاتف الذكي القياسي.

وتعد تكنولوجيا الشركة، التي تتخذ من برلين مقراً، لها لتخفيف راحة مرضى السكري حول العالم، حيث ما تزال نسبة كبيرة من المرضى في الوقت الحالي، تحدد مستويات السكر في الدم باستخدام فحص قديم نسبياً، يعتمد على وخز أصابعهم، والضغط على قطرة دم على شريط اختبار، ووضع شريط الاختبار في مقياس سكر الدم، وقال تورستن لوبنسكي، من الشركة، إن ذلك كان مؤلماً للغاية، ومحرجاً أيضاً.

أما الجهاز الجديد، فيقوم بتوجيه حزمة من الضوء على الجلد، مما يؤدي لتسخين جزيئات الجلوكوز الموجودة أسفل طبقة الجلد، بطريقة لا تمكن المرضى أنفسهم من ملاحظة ارتفاع درجات الحرارة.

وقال لوبنسكي: “إن أجهزتنا دقيقة للغاية، بحيث يمكنها اكتشاف حتى أصغر التغيرات في درجة الحرارة، وبالتالي حساب قيمة السكر في الدم عبر الحرارة”، مضيفاً أنه في الآونة الأخيرة، أكدت تجربة سريرية فعالية الإجراء.

ويقوم العلماء والشركات في جميع أنحاء العالم حالياً بإمداد مرضى السكري بطرق قياس جديدة، ويقدر الأطباء أن هناك حوالي 450 مليون شخص في العالم يعانون من هذا المرض، في ألمانيا، يعاني كل العاشرة تقريبًا من مرض السكري.

وما زال حوالي 95% من المرضى يقيسون مستويات السكر في الدم بشرائط اختبار تقليدية، كما أن الإجراءات المبتكرة، مثل القياس بمساعدة الجص ليست بدقة الجهاز الجديد.

ومن المتوقع أن يكلف اشتراك الجهاز الجديد 99 يورو شهريًا، وقال لوبنسكي إنه من الممكن أيضًا أن تدفع شركات التأمين الصحي في وقت ما جزءًا من التكاليف، كما تجري الشركة محادثات مع بعض شركات التأمين حول الجهاز الحديد.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق