القبض على مصرية عرضت جنينها للبيع على ” فيس بوك “

ألقت الأجهزة الأمنية المصرية القبض على سيدة عرضت جنينها الذي ما زال في أحشائها للبيع مقابل ألف دولار، وذلك بعد نشرها على ”فيس بوك“ إعلانًا تطلب فيه مشتريًا للجنين.

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها، إنها تلقت اتصالًا من خط النجدة يفيد بنشر “ غادة. ر“ ٢٥ عامًا إعلانًا عبر ”فيس بوك“ تطلب فيه مشتريًا لجنينها الذي مازال في أحشائها، موضحة أن هناك من تواصلوا معها لشراء الجنين فعلًا.

وأضاف البيان أن الفتاة تزوجت عرفيًّا من أحد الشباب، وتركها وفر هاربًا رافضًا الاعتراف بأبوته للجنين؛ ما دفعها لبيعه، مبررة ذلك بإنها بحاجة لمبلغ وقدره 20.000 جنيه، بجانب دفع تكاليف الولادة التي أكدت أنها ستكون في عيادة خاصة وليس مستشفى للهروب من الإجراءات القانونية.

ووفقاً لشبكة “إرم نيوز”، كان رواد مواقع التواصل الاجتماعي، تداولوا منشورًا لفتاة تعرض جنينها للبيع لحاجتها للمال، وقالت الفتاة: ”هبيع ابني وأخد فلوسه افتح بيها كُشك، اتخلص من نسبه المجهول وأفيد وأستفيد، أنا محتاجة فلوس وغيري محتاج الصبي“.

وتفاعل عدد كبير من نشطاء ”فيس بوك“ مع المنشور، إذ قام البعض منهم بإبلاغ خط نجدة الطفل، وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على الفتاة، ووضعها تحت المراقبة لحين وضعها الجنين لوضعه في دار رعاية مناسبة.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق