ألمانيا : الآلاف من طالبي اللجوء يستفيدون من برنامج حكومي للعودة إلى أوطانهم

كشفت بيانات صادرة عن الهيئة الاتحادية للهجرة واللاجئين في ألمانيا، الأربعاء، أن نحو 21 ألف طالب لجوء استفادوا من برنامج حكومي للعودة إلى أوطانهم في الفترة بين عامي 2017 و2019.

ويختص البرنامج الحكومي “شتارت هيلفه بلوس” بدعم المهاجرين أصحاب الفرص الضعيفة في الحصول على موافقة على طلبات لجوئهم، في العودة إلى أوطانهم، وهو واحد من عدة برامج عودة في ألمانيا.

وطرحت الهيئة اليوم نتائج استطلاع أجرته بين العائدين الذين استخدموا هذا البرنامج.

ويتوقف مقدار ما يحصل عليه العائد من أموال على وطنه وحالته العائلية، وأشارت نتائج الاستطلاع إن نحو ثلثي العائدين حصلوا على ما يتراوح بين 1000 إلى 2000 يورو لمغادرتهم، وتراوحت هذه القيمة بين 4000 إلى 5000 يورو بالنسبة للعائلات الكبيرة.

وشمل الاستطلاع نحو 1300 عائد، وقام على توجيه الأسئلة لهم موظفون في مركز الأبحاث التابع للهيئة الاتحادية للهجرة واللاجئين.

من جانبها، قالت مسؤولة في وزارة الداخلية إن عدد الأجانب الملزمين بمغادرة ألمانيا آخذ في الزيادة بصورة دائمة، مشيرةً إلى أن عددهم في العام الماضي وصل إلى نحو 250 ألف شخص، منهم جزء كبير معلق ترحيلهم لحين البت نهائيا في تظلماتهم المقدمة، وكان عدد هؤلاء وصل إلى نحو 184 ألف في شباط الماضي.

وكان نحو 25% من هؤلاء العائدين عراقيين.

واستخدم المستفيدون من البرنامج 80% من أمواله في سد احتياجاتهم المعيشية اليومية.

وقال 46% منهم إن سبب عودتهم إلى أوطانهم هو عدم ضمان الحصول على إقامة في ألمانيا والشعور بأنهم غرباء، فيما قال 42% إن سبب رجوعهم هو الحنين إلى الوطن والأمل في إمكانية تحسن الأوضاع في بلادهم.

وقال 4% إنهم غادروا بسبب توافر أموال الدعم من قبل البرنامج الحكومي. (DPA)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق