الإمارات تعلنها صريحة .. ” نتمنى أن يسود الأمن و الاستقرار في سوريا تحت ظل القيادة الحكيمة لفخامة الرئيس الدكتور بشار الأسد ” ( فيديو )

احتفلت سفارة ​الإمارات العربية المتحدة في دمشق بعيدها الوطني، الاثنين، بحضور ممثلين عن السلك الدبلوماسي العربي والدولي، وشخصيات سياسية وإعلامية، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام موالية.

وعلقت قناة “روسيا اليوم” على الحدث بالقول: “رأى مراقبون في الحدث تغيراً إيجابياً في إطار العلاقات بين دمشق وأبوظبي”.

وقال عبد الحكيم النعيمي، القائم بأعمال السفارة الإماراتية في دمشق: “أتمنى من الله العلي القدير أن يسود الأمن والأمان والاستقرار في ربوع الجمهورية العربية السورية تحت ظل القيادة الحكيمة لفخامة الرئيس الدكتور بشار الأسد”.

يذكر أن الإمارات كانت أعادت فتح سفاراتها في دمشق، في كانون الأول من العام الماضي.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫7 تعليقات

  1. متوقع بل غير مستغربين من هؤلاء الذين وصفهم الله بأنهم أشد كفرا ونفاقا وسيكشف الله في هذه الثورة الكثيرون وسترون قريبا من يصلي بالمسجد الأموي وبجانبه على الطرفين بشار وحسون وهو عالحسبة من أشد الخصام.

  2. كفاية نفاق و كذب فعندما كانوا يدعمون ثورتكم الاخوانجيه و يقفون الى جانبكم كانوا افضل الخلق و الان عندما اكتشفوا الا هابيين و خاصة من غير السوريين و على رأسهم الارهابي الكبير اردوغان فاصبحوا كفارا عندما ابتعدوا عن ارهابكم

    1. الاماراتيين بحياتهم ما دعمو الثورة ومن اول يوم كانو عم يتآمرو علينا وما خسرنا كتير اماكن واولها درعا الا منهم
      والاخوان اعداء للثورة ما بعرف مين المتخلف يلي قلك انو الاخوان الهم اي علاقة صغيرة ولا كبيرة بالثورة يا حبيبي

  3. الامارات إلى جانب الأسد ضد ثورة الشعب السوري الحر منذ البداية والدعم المادي والسياسي لنظام الاسد الإرهابي مستمر والامارات ليست الوحيدة من دول الخليج التي تساند الديكتاتور بشار الأسد بل هي الأكثر جرأة بالإعلان عن موقفها.
    الأنظمة العربية الإرهابية المتخلفة العميلة هي بكل بساطة أدوات الصهيونية العالمية في التحكم بالشعوب العربية وقمعها ونهبها ولن تتحرر هذه الشعوب إلا بثورتها كلها مجتمعة ضد هذه الانظمة الخائنة لبلادها وشعوبها.
    تسقط الإمارات الساقطة وأولاد زايد الأوغاد.

  4. والله يا سعادة القائم بأعمال سفارة الأمارات العربية المتحدة الحبيبة الأستاذ عبد الحكيم النعيميمن، اذا اردت الكلام عن ” حكمة ” القيادة الحكيمة لفخامة الرئيس ” الدكتور بشار الأسد ” وسياساته الداخلية في سورية والخارجية تجاه العرب فإنك تستطيع التحدث فيهما كما تشاء..!؟

    بكل الأحوال رائع منك وانت تمثل بلد عزيز على قلوبنا نكن له ولشعبه كل التقدير والاحترام ان تذكر هذه المسألة، وتبين هذه الميزة التي من الطبيعي الا يتطرق لها الا العارفين ببواطن الأمور أمثالك..

    كنا نتمنى بشيء من العتب عليك ولكي ترى كل جوانب تلك الحكمة، وتلتمسها واقعا هو ان تكلف نفسك بزيارة مدن سورية الرئيسة لترى هذه الحكمة مجسدة هناك، أو ان تتصل بمكتب الأمم المتحدة لتتعرف على عدد الملايين السائحين في العالم من السوريين، ولا نريد منك أكثر من ذلك …يمكن بعد ذلك تضيف فوق الحكمة … سعة الأفق من يدري…!!!

  5. الامارات العبرية دولة العاهرات مولت الاحتلال الرروسي لسورية و كل الاسلحة الروسية المستخدمة لقتل الشعب السوري مدفوعة من الامارات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق