الحكومة المؤقتة المعارضة : سنعفو عن المنضمين قسراً أو خداعاً لقسد في حال استسلامهم

أعلنت الحكومة السورية المؤقتة أنها ستعفو عن الأشخاص الذين لم يرتكبوا الجرائم من بين المنضمين قسرًا أو عن طريق الخداع إلى وحدات الحماية الكردية، في حال استسلامهم.

جاء ذلك على لسان رئيس الحكومة عبد الرحمن مصطفى، في تصريحات أدلى بها الأربعاء في منطقة “رأس العين”.

وقال مصطفى إنه سيتم العفو عن المنضمين قسرًا أو عن طريق الخداع إلى صفوف ما يسمى “قوات سوريا الديمقراطية” في حال استسلامهم.

ودعا هؤلاء الأشخاص لإنقاذ حياتهم وفتح صفحة جديدة والمشاركة بإعادة الإعمار مع أشقائهم من المكونات الأخرى في المناطق المحررة، والسير نحو مستقبل مليء بالسلام والكرامة والحرية.

وأشار إلى ضرورة أن يراجع هؤلاء أقرب نقطة للجيش الوطني السوري من أجل ترك أسلحتهم وتحسين أوضاعهم، بما يساهم في حماية أرواحهم ويشكل خطوة أولى نحو مستقبل مشرق. (ANADOLU)

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫3 تعليقات

  1. أليس من المنصف و العدل ان يشمل العفو مقاتلي النصرة و تنظيم الدولة أيضا.
    العداله تسري على الجميع و إلا لا فرق بينكم و بين النظام المجرم.

    1. بدك عفو عن أخوك يا إرهابي قال نصرة و دولة. كلكون حتاكلو..ه …

  2. ولكننا لن نعفو عنكم أبداً لأنكم خونة إرهابيون وستكون نهايتكم تحت أقدامنا كما فعلنا بإرهابيي داعش ولن تكون لكم عودة للوطن فلتبقوا عند سلطانكم أردوغان لحماية أمنه القومي ولكن من خارج الحدود السورية

إغلاق