روسيا تحذر تركيا و تتحدث عن ” أسوأ سيناريو في إدلب “

رد الكرملين الروسي، الأربعاء، على التهديد الذي وجهه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للحكومة السورية، بشأن شن عملية عسكرية في إدلب، إذ اعتبرت روسيا أن هذا سيكون “أسوأ سيناريو”.

وكان أردوغان قد قال في وقت سابق: “وجهنا التحذيرات النهائية للنظام السوري بشأن إدلب، والعملية العسكرية التركية أصبحت مسألة وقت”.

وأضاف الرئيس التركي في خطاب ألقاه في أنقرة: “أكملنا استعداداتنا العسكرية في إدلب وعمليتنا هناك مسألة وقت وقد نأتيكم بغتة”، مضيفا أن أنقرة عازمة على جعل إدلب السورية منطقة آمنة حتى مع استمرار المحادثات مع روسيا.

وفي أول تعليق من جانب الكرملين على التهديدات التركية، قال الناطق الرئاسي الروسي ديمتري بيسكوف إن “هذا سيكون أسوأ سيناريو”، مؤكدا أن موسكو عازمة على مواصلة الاتصالات مع أنقرة “حتى لا تسمح بانزلاق الوضع وتأجيج الموقف أكثر”.

كما تطرق بيسكوف إلى قول أردوغان إن بلاده ليست راضية عن نتائج المحادثات مع موسكو بشأن إدلب، مشيرا إلى أن روسيا لم تعد راضية عن خطوات تنفيذ اتفاق سوتشي، بعد هجمات المسلحين في إدلب.

ونوه المتحدث إلى أنه لا توجد خطط حاليا لإجراء محادثة هاتفية بين الرئيسين، لكنه لم يستبعد ذلك تماما، قائلا: “يمكننا ترتيب ذلك سريعا إذا دعت الحاجة”.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها

‫2 تعليقات

  1. هذا دب روسي ولس أكراد و أرمن شعب مغلوب على أمرهم ليتعنتر عليهم المجرم اردوغان

إغلاق