ألمانيا : احتفاء بسوري حقق نجاحاً دراسياً و علمياً و فاز بجائزة و عمل في معهد للعلوم التطبيقية

سلط موقع المعهد العالي للعلوم التطبيقية في ألمانيا (HAWK) الضوء على السوري عبد الرحمن سلايمة، الذي حصل على جائزة “داد” العلمية، لأطروحة الماجستير التي عمل عليها مؤخراً.

وقال موقع المعهد، بحسب ما ترجم عكس السير، إن سلايمة يعمل منذ تخرجه في الصيف الماضي كمساعد باحث في قسم الطاقة المستدامة والتكنولوجيا البيئية، في المعهد العالي للعلوم التطبيقية، في مدينة غوتينغن.

وقال سلايمة (27 عاماً) إن الدهشة انتابته بعد أن علم بفوزه بالجائزة التي تبلغ قيمتها ألف يورو، وكان السبب الأساسي في حصوله عليها هو تزكية البروفيسور شتيفان هولر للأطروحة.

وفي رسالة الماجستير، تناول عبد الرحمن استخدام الطاقة الحرارية من المياه العادمة، باستخدام تطبيق محدد، درس كيفية نقل الحرارة الناتجة من مياه الصرف الصحي المتسخة، ودمجها في نظام التدفئة بالمنطقة، باستخدام مضخة حرارية.

وأشاد البروفيسور بأطروحة الشاب السوري، ووصفهها بأنها مرنة وموثقة جيدًا ومكتوبة بإيجاز.

وفي مسقط رأسه حمص، كان عبد الرحمن قد درس الجيوفيزياء بهدف العمل في مجال صناعة النفط، أو الغاز، وبعد وصوله إلى ألمانيا انتقل اهتمامه لمجال الطاقة المتجددة.

وفي مدينة هامبورغ، أكمل تدريبًا في مجال طاقة الرياح، ثم قرر الحصول على درجة الماجستير في الموارد المتجددة، والطاقات المتجددة، في مدينة غوتنغن، وهناك تخصص في مجال أنظمة التدفئة، وبدأ العمل كمساعد باحث.

وبعد الانتهاء من دراساته، بدأ العمل كمساعد أبحاث في المعهد، ويستمر الآن في أبحاثه، في مجال أنظمة التدفئة.

ولا يستبعد سلايمة العودة إلى وطنه في المستقبل، بعد أن تتحسن الأوضاع، على حد تعبيره.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق