الإفتاء المصرية : المشاركة بمسيرات التكبير لرفع ” كورونا ” حرام شرعاً ( فيديو )

أكدت دار الإفتاء المصرية أن خروج المواطنين في مسيرات للتكبير من أجل رفع فيروس كورونا حرام شرعا.

وقالت في منشور لها عبر صفحتها الرسمية على ”فيسبوك“، إن ”أي دعوة لتجمع المواطنين بالشوارع وفي أي مكان وتحت أي شعار وبأي ذريعة، هي دعوة خبيثة وحرام شرعا ولا يراد بها وجه الله“.

وأضافت الدار أن ”الالتزام بما تقرره السلطات المختصة لحماية الناس من الأوبئة والأمراض واجب شرعي ووطني“، معتبرة أن ”الخروج عن هذه الإجراءات تحت أي ذريعة إثم شرعي“.

ووفقاً لشبكة “إرم نيوز”، أثار العديد من المواطنين في مصر جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد تجمع الكثيرين منهم بمسيرات في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء للتكبير فيما يعرف بـ “تكبيرات العيد“، من أجل أن يرفع الله وباء كورونا، وذلك استجابة لدعوات أطلقها البعض بالتجمع في وقت واحد للتكبير.

وتداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو من شوارع مدينة الإسكندرية، أظهرت خروج مواطنين بعضهم من الشرفات يكبرون ويرددون الله أكبر وبعضهم في مسيرات تجوب شوارع المدينة.

وقد تسببت هذه المقاطع في انتقادات عدة لأن التجمعات تتسبب بانتشار الوباء وازدياد أعداد المصابين، كما أنها تعد خرقا للإجراءات الاحترازية التي اتخذها المسؤولون في مصر.

تابعوا أبرز و أحدث أخبار ألمانيا أولاً بأول عبر صفحة : أخبار ألمانيا News aus Deutschland

الوسوم
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي عكس السير وإنما عن رأي أصحابها
إغلاق